نفذ طيران الجيش العراقي، اليوم السبت، 21 مارس/آذار، قصفا نوعيا قتل العشرات من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، في سلسلة جبلية تربط ثلاث محافظات شمال وشرقي العراق.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، أن طائرات f16 العراقية توجه ضربة جوية، لأوكار تابعة لعصابات "داعش" الإرهابية تسفر عن مقتل العشرات منهم في سلسلة جبال حمرين، شمالي العراق.

ونفذت القوات العراقية، الاثنين، 9 آذار/مارس الجاري، إنزالا جويا بمشاركة التحالف الدولي ضد الإرهاب، لتعقب خلايا تنظيم "داعش" الإرهابي، وتدمير بقاياه في منطقة جبال حمرين.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان نقلته مراسلتنا، بعد العمليات الناجحة في منطقة الخانوكة بتلال حمرين، شمالي العاصمة بغداد، تستمر قوات جهاز مكافحة الإرهاب، في ملاحقة عصابات "داعش" الإرهابي، حيث نفذت قوة من الجهاز، وبالتنسيق مع طيران التحالف الدولي، عملية إنزال جوي في منطقة جبال قرة جوغ جنوب قضاء مخمور، بمحافظة كركوك، شمالي البلاد.

وأضافت الخلية، أن القوات اشتبكت مع العصابات الإرهابية من فجر الأمس، ولغاية فجر التاسع من مارس، مع ضربات جوية متلاحقة.

وأفادت خلية الإعلام الأمني العراقي، بأن العملية أسفرت عن مقتل 25 إرهابياً، وتدمير 9 أنفاق، فضلا عن معسكر للتدريب.

يذكر أن سلسلة جبال حمرين الممتدة في محافظات صلاح الدين وكركوك وديالى، في شمال، وشرق البلاد، تعتبر من أبرز المناطق التي اتخذها تنظيم "داعش" الإرهابي للتخفي من خلال أوكار حفرها في الجبال منطلقا منها في وقت سابق لشن هجمات على القوات العراقية.

وتواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول "داعش" في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجددا.

وأعلن العراق في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" بعد نحو ثلاث سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد.