اجتاز الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الثلاثاء رسميا عتبة المندوبين اللازمين لنيل ترشيح حزبه لولاية رئاسية ثانية، وهو إجراء شكلي في حملة إعادة انتخابه.

وقالت رئيسة الحزب الجمهوري رونا ماكدانيل في تغريدة عبر "تويتر": "تهانينا لدونالد ترامب على حصوله رسميا على ترشيح الحزب الجمهوري للرئاسة".

أضافت: "ولايته فلوريدا منحته لتوها عدد المندوبين الذين يحتاج إليهم. حزبنا متحد، ناشطونا مفعمون بالطاقة، ونحن مستعدون لأربع سنوات جديدة".

وفي الولايات المتحدة يتعين حتى على الرئيس المنتهية ولايته أن يخوض الانتخابات التمهيدية لحزبه للحصول على ترشيحه لولاية ثانية.

وترامب الذي يخوض في 3 تشرين الثاني المقبل معركة إعادة انتخابه لم يكن مهددا يوما بعدم الحصول على ترشيح حزبه لولاية ثانية.

وبعد انسحاب اثنين من ثلاثة مرشحين نافسوا الرئيس في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري، لم يبق رسميا في هذه الانتخابات من منافس لترامب سوى الحاكم السابق لولاية ماساتشوستس بيل ويلد الذي لم يحرز أي نتيجة تذكر.

لا بل إن بعض الولايات تخلت عن تنظيم انتخابات تمهيدية للحزب الجمهوري لعدم وجود منافسة جدية.

المصدر: الوطنية للاعلام