كشف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنه ناقش قضية النفط السوري مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وأن الأخير سأله عما إذا كان النفط موجودا في القامشلي.

وأبلغ أردوغان أعضاء حزبه، أنه ناقش الأوضاع في محافظة إدلب السورية مع ترامب، وقال: «لقد تحدثت مع ترامب وسألني عما يتوقعه بوتين وعما يريده؟ قلت له تلك (القواعد) وأخبرته بأن هناك موضوعا حول النفط في القامشلي، فسألني عما إذا كان يوجد هناك نفط، وقلت له نعم لكن ليس بحجم النفط الموجود في دير الزور، بل القليل من النفط».

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أهمية استمرار عمليات الجيش التركي في سوريا لضمان أمن بلاده القومي، معتبرا أن الأزمة في إدلب حُبكت للتضييق على تركيا.