أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في حفل تقديم سفراء أجانب أوراق اعتمادهم في الكرملين، أن الاتفاق النووي مع إيران، أمر حاسم بالنسبة للاستقرار الإقليمي والعالمي .

وقال بوتين «ستواصل روسيا بذل الجهود للحفاظ على خطة العمل الشاملة المشتركة للبرنامج النووي الإيراني. نعتبر هذه الاتفاقية الدولية حاسمة بالنسبة للاستقرار العالمي والإقليمي».

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أعلن في ايار 2018 انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران، الذي توصلت إليه سداسية الوسطاء الدوليين عام 2015، وأعاد فرض عقوبات قاسية على طهران لم يشهد التاريخ مثالا لها، مما اضطر القيادة الإيرانية الى التحرر من التزاماتها النووية على مراحل.