كشف اتحاد النقل الجوي الدولي "أي إيه تي أيه"، اليوم الأربعاء، أنه من المتوقع أن يرتفع إجمالي صافي الربح لشركات الطيران في العالم، العام المقبل، إلى 29.3 مليار دولار ليتجاوز توقعات هذا العام البالغة 25.9 مليار دولار.

موسكو - سبوتنيك. وأشار اتحاد النقل الجوي الدولي في بيان إلى أن توقعات العام الحالـي ساءت مقارنة مع تقديرات يونيو/ حزيران الماضي البالغة 28 مليار دولار. ووفقاً للاتحاد سبب ذلك هو النمو الأكثر ضعفاً للاقتصادات العالمية والتجارة. وتجدر الإشارة إلى أن التوقعات الجديدة لعام 2019 أقل بنسبة 5.1 بالمئة عن عام 2018، حيث بلغ صافي أرباح شركات الطيران في العالم 27.3 مليار دولار.


وفي هذا السياق قال الرئيس التنفيذي للاتحاد، ألكسندر دي جونياك: "تباطؤ النمو الاقتصادي والحروب التجارية والتوترات الجيوسياسية والاضطرابات الاجتماعية وسط حالة من عدم اليقين المستمرة حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، كل هذه مجتمعة، خلقت ظروفًا أكثر صعوبة مما كان متوقعًا لشركات الطيران".

وقال البيان: "إن الجزء الأكبر من صافي الأرباح لعام 2019، وهو 16.9 مليار دولار، سيقع على بلدان أمريكا الشمالية، ومن المتوقع أن يصل المؤشر إلى 16.5 مليار دولار العام المقبل. ومن المنتظر أن تصل شركات الخطوط الجوية في أوروبا عام 2019 إلى 6.2 مليار دولار في الأرباح، و قد يرتفع الرقم إلى 7.9 مليار دولار العام المقبل. وستحقق شركات الطيران، في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، أرباحًا تصل إلى 4.9 مليار دولار هذا العام، وإلى 6 مليارات العام المقبل.

بالنسبة للبلدان الإفريقية، يتوقع الاتحاد الدولي خسارة قدرها 0.2 مليار دولار هذا العام والعام المقبل؛ إما بالنسبة لبلدان الشرق الأوسط، خسارة صافية قدرها 1.5 مليار دولار ومليار دولار على التوالي. ووفقًا لنتائج العام الحالي، ستتكبد شركات الطيران في أمريكا اللاتينية خسارة صافية قدرها 0.4 مليار دولار، في حين ستبلغ الأرباح 0.1 مليار دولار عام 2020.