أغلق تورونتو رابتورز حامل اللقب المنافذ على النجم جيمس هاردن لكن رفاقه في هيوستن روكتس صنعوا الفارق وحققوا الفوز 119-109 في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين، فيما استمرت معاناة فيلادلفيا خارج ملعبه وسط أمام واشنطن ويزرادز.

في المباراة الاولى على الاراضي الكندي وتحت انظار مغني الراب درايك أحد أبرز مشجعي رابتورز، حقق بن ماكلمور أعلى رصيد له هذا الموسم مع 28 نقطة بينها 8 ثلاثيات وأضاف موزع روكتس المخضرم راسل وستبروك «تريبل دابل» مع 19 نقطة و13 متابعة و11 تمريرة حاسمة.

وبهذا الفوز عوض روكتس خسارته الجدلية بعد تمديد شوطين اضافيين امام سان انتوينو سبيرز الثلاثاء.

واكتفى هاردن الذي يبلغ معدله هذا الموسم أكثر من 39 نقطة في المباراة الواحدة، بتسجيل 7 محاولات من اصل 11 لينهي المباراة مع 23 نقطة أمام التصميم الدفاعي لرابتورز.

وسدد هاردن ثلاث كرات فقط في الشوط الأول، ومعظم كراته في الثاني كانت من هجمات غير مدروسة او مرتدة في ظل الدفاع المزدوج المستمر أمامه.

وقال مدرب روكتس مايك دانتوني «لم يقم جيمس بأي ضغط. قال +حسنا، دافعوا بلاعبَين ضدي وسيسجل زملائي الليلة».

وفيما سجل هاردن ست نقاط فقط في الشوط الاول، تقدم روكتس بفارق 16 في الربع الثاني قبل انهاء الشوط الاول بنتيجة 63-55.

وتقدم رابتورز لفترة وجيزة في الربع الثالث، لكن الضيوف ردوا ولم ينظروا وراءهم في الوقت المتبقي.

وتصدر الكاميروني باسكال سياكام لائحة مسجلي الخاسر مع 24 نقطة وأضاف فرد فان فليت 20 وكايل لاوري 19 نقطة و8 تمريرات حاسمة، ليسقط تورونتو للمرة الثانية تواليا على أرضه بعد التمديد في مواجهة ميامي هيت الثلاثاء.

ورفع روكتس، صاحب الاداء الهجومي المميز، رصيده الى 14 فوزا مقابل 7 خسارات في المركز الخامس ضمن المنطقة الغربية، مقابل 15 فوزا و6 خسارات لتورونتو رابع المنطقة الشرقية.

} ويزاردز يفاجىء فيلادلفيا }

وفي مباراة درامية في نيواورليانز، سجل ديفن بوكر 21 من نقاطه الـ44 في الربع الثالث وقاد فينيكس صنز الى الفوز على مضيفه نيوا اورليانز بيليكانز 139-132 بعد التمديد.

وتقدم فينيكس بفارق 16 نقطة في الربع الاخير لكن نيو اورليانز قاتل وعادل الارقام 125-125.

وحصل المضيف على فرصة الفوز في الوقت الإضافي، لكنه اهدرها عبر براندون اينغرام الذي احتاج الى غرزات بجانب عينه اليمنى بعد سقوطه على لاعب فينيكس الكرواتي داريو شاريتش.

وسجل لاعب ارتكاز صنز فرانك كامينسكي 6 نقاط واضاف الاسباني ريكي روبيو 4 في الوقت الاضافي ليحسم فينيكس الفوز.

ولدى الخاسر، سجل اربعة لاعبين أكثر من 20 نقطة هم جاي جاي ريديك (26)، جرو هوليداي (23)، اينغرام (21) ولونزو بول (20).

وفي واشنطن، سجل اللاعب الياباني الصاعد روي هاتشيمورا 27 نقطة و8 متابعات وأضاف برادلي بيل 26 نقطة و10 متابعات، ليعوض ويزاردز بدايته البطيئة ويتغلب على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 119-113.

فيلادلفيا الذي حقق عشرة انتصارات كاملة على ارضه، لا يزال يعاني خارج ملعبه، وقد خسر الكرة 21 مرة ما ادى الى تسجيل 30 نقطة لواشنطن.

وارتكب لاعبا فيلادلفيا الكاميروني العملاق جويل امبيد (26 نقطة و21 متابعة) والاسترالي بن سيمونز (17 نقطة و10 تمريرات حاسمة) 15 خطأ مباشرا بينهما، في مواجهة كان زميلهما توبياس هاريس الافضل تسجيلا فيها مع 33 نقطة.

وعمق دنفر ناغتس جراح مضيفه نيويورك نيكس ملحقا به الخسارة الثامنة تواليا 129-92 على ملعب «ماديسون سكوير غاردن» الشهير.

وبعد سقوطه بفارق 44 نقطة على أرض ميلووكي باكس الاثنين، تخلف نيكس بفارق 43 نقطة أمام دنفر الذي سجل 21 ثلاثية من 39 محاولة.

وهذا الفوز الرابع عشر لدنفر مقابل 5 خسارات ليحتل المركز الثاني في المنطقة الغربية بفارق خمسة انتصارات عن لوس انجليس ليكرز ونجميه ليبرون جيمس وانتوني ديفيس.

في المقابل، أصبح موقع المدرب ديفيد فيزدايل حرجا بعد تعرض فريقه للخسارة 18 في 22 مباراة. وعن شائعات اقالته من منصبه، قال فيزدايل بامتعاض «لا علاقة لي بهذا الامر. لا أفكر أبدا في الموضوع».