أعلن مدير إدارة الصادرات بالبنك المركزي الايراني، صمد كريمي، عن بيع نحو مليار دولار عملة أجنبية، عبر منظومة "نيما" الإلكترونية المخصصة لعرض العملة المتأتية من النشاط التصديري، في الأسبوعين الماضيين.

وأوضح كريمي، أن المستوردين الإيرانيين قاموا بشراء 800 مليون دولار، من العملة بهدف توريد السلع.

ولفت كريمي، إلى أن سعر الصرف يشهد إستقراراً نسبياً مستداماً، على خلفية توازن العرض والطلب، إثر تأمين العملة الصعبة لتغطية واردات السلع الأساسية والمواد الأولية والسلع الوسيطة والإستهلاكية، بجانب تحسن أداء مؤشرات تدفق العملات، التي منشاؤها الصادرات على البلاد.

المصدر: النشرة