أفادت وكالة أنباء «الأناضول» امس بتوقيف جهاز مكافحة الإرهاب في العاصمة التركية أنقرة 32 أجنبيا، بينهم 12 عراقيا في صامصون للاشتباه بصلتهم بتنظيم «داعش» الإرهابي.

وجاءت العملية، بعد يوم واحد على إعلان الولايات المتحدة عن مقتل أبو بكر البغدادي في ريف إدلب في سوريا.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في وقت سابق من يوم الأحد، إن مقتل البغدادي «نقطة تحول في المعركة المشتركة ضد الإرهاب»، معربا عن ثقته بأن «الكفاح الحازم ضد الإرهاب في إطار روح التحالف سيجلب السلام للبشرية جمعاء».