انتهى اللقاء الذي عقد أمس الأول بين رئيس وزراء إسرائيل زعيم حزب «الليكود» اليميني بنيامين نتنياهو، ورئيس تحالف «أزرق-أبيض» الوسطي بيني غانتس لتشكيل الحكومة، دون أي نجاح يذكر.

وأكد الحزبان أن غانتس ونتنياهو اتفقا على عقد اجتماع ثنائي جديد ومواصلة التفاوض بين فريقي حزبيهما.

وأعرب رئيس «أزرق-أبيض» في أعقاب الاجتماع الذي عقد في مقر وزارة الدفاع بتل أبيب عن تصميمه على الاستمرار في بذل قصارى جهده لتشكيل حكومة وحدة وطنية وتجنيب البلاد انتخابات تشريعية ثالثة على التوالي.

كما سيعقد غانش ورئيس حزب «اسرائيل بيتنا» افيغدور ليبرمان الأربعاء اجتماعا مع رئيس «المعسكر الديمقراطي» نيتسان هوروفيتز.

ورفض «الليكود» أمس الاول مبادرة «أزرق-أبيض» لتشكيل حكومة قوامها ممثلو الحزبين فقط، يترأسها نتنياهو وغانتس بالتناوب، وإقصاء الأحزاب اليهودية الدينية المتطرفة.

العثور على جثة جندي «اسرائيلي» اختفى في ظروف غامضة

من جهته، أكد الجيش الإسرائيلي امس، العثور على جــثة لأحد جنوده بعد يوم من اختفائه في ظروف غامضة.

ولم يكشف الجيش المكان الذي عثر فيه على جثة الجندي البالغ من العمر 20 عاما وسبب وفاته، مشيرا إلى أن الشرطة فتحت تحقيقا في الموضوع.

وأعلنت عائلة الجندي المدعو إليزير أشكنازي أمس الاول عن اختفائه بعد أن كشفت أن الجندي غادر في الصباح منزله في مدينة كفار سابا إلى قاعدة عسكرية تقع في الجولان المحتل، بعد إجازة وجيزة، وترك وثائقه ومستلزماته، لكنه أخذ معه سلاحا فرديا.