اشتكى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، من أن أنقرة لم تتلق أي تعزية من ساسة الدول الأجنبية في مقتل 20 شخصا في المناطق الحدودي، جراء القصف بالقذائف الصاروخية والهاون من سوريا.

وتابع أردوغان في هذا الشأن مشيرا إلى أن بلاده لم تتلق أي تعزية من الخارج، ولم يعرب أي سياسي في الدول الأجنبية عن تمنياته بالشفاء العاجل لـ 170 جريحا، في إشارة إلى خسائر بلاده في المناطق الحدودية المتاخمة لسوريا.

وأعلن الرئيس التركي أن بلاده ستأخذ هذا الأمر في حسابها، ولن تثق بهؤلاء الساسة في المستقبل، مضيفا أن مثل هؤلاء الشركاء الخارجيين لا يعتمد عليهم.

المصدر: الأناضول