اعتذر موقع "تويتر" لمستخدميه بعد الكشف عن قيامه باستعمال أرقام هواتفهم وعناوين البريد الإلكتروني "دون عمد" في أغراض دعائية.

وبحسب مدونة رسمية لـ"تويتر"، لم يتم تبادل أي معلومات شخصية للمستخدمين مع شركاء تويتر الخارجيين، مؤكدا أن المشكلة التي سمحت باستخدام بيانات المستخدمين في أغراض ترويجية تم حلها في 17 أيلول الماضي.


وأكد "توتير" في تدوينته أن أرقام هواتف المستخدمين وعناوين بريدهم الإلكتروني تستخدم حاليا لأغراض الحماية فقط.

اشارة إلى أن أرقام هواتف المستخدمين يتم استخدامها في إجراء "التحقق بخطوتين"، الذي من المفترض أن يمنح حسابات المستخدمين قدرا أكبر من الأمان والحماية.

ولم يفصح "تويتر" عن أعداد المستخدمين الذين تأثروا بهذا الخلل الأمني، مكتفيا بالاعتذار وتقديم الوعود بعدم تكرار الخطأ مجددا.

ومن الجدير بالذكر أن "تويتر" كان قد طلب في أيار 2018 من جميع مستخدميه (أكثر من 330 مليون مستخدم حول العالم) تغيير كلمات المرور، بعد اكتشاف ثغرة أمنية خطيرة.

المصدر: سكاي نيوز