أكد النجم سيلفستر ستالون أن المحارب لا يمكن أن يستريح أبداً، أو يجد السلام، خصوصاً كونه شخص مؤثر في عالمه، الذي بدأه منذ ما يقارب الأربعة عقود.

وأضاف ستالون في تصريح نقلته صحيفة Variety، "أنه دائماً ما يصاب بأذى نتيجة التصوير، ومع تقدم عمره أصبح يصاب بالأذى، أكثر من الفترات الماضية".

يُذكر أن ستالون ينتظر عرض فيلمه الجديد Rambo: First Blood، والذي يعد إستكمالا لأحداث "Rambo" عام 2008، فيقرر البقاء في مزرعة بأريزونا، والتمتع بحياة هادئة، إلا أن هناك ما يحدث ويغيّر مسار حياته.

المصدر: النشرة