توج فريق ليفربول ببطولة السوبر الأوروبي بعد التغلب على تشيلسي بركلات الترجيح (5-4) بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل (2-2) في لقاء أقيم على ملعب فودافون بارك في تركيا.

أحرز أوليفيه جيرو (36) وجورجينيو (101 من ركلة جزاء) هدفي تشيلسي، فيما سجل هدفي ليفربول ساديو ماني (48 و95).

ونجح كل من سدد ركلات الترجيح، ما عدا مهاجم تشيلسي تامي أبراهام، الذي تصدى أدريان حارس ليفربول لركلته.


وشهد اللقاء لفتة رائعة قام به ساديو ماني لاعب ليفربول بعد خروجه وجلوسه على دكة البدلاء،/ ففي لحظة مرور جامع الكرات من أمامه قام بمناداته ليقوم بمفاجأته وإعطائه قميصه الذي كان قد أخفاه خلف ظهره، ليبادره الطفل بطلب العناق في الوقت الذي وافق فيه السنغالي على طلب الطفل في لفتة جميلة.

يذكر بأن المرة الأخيرة التي توجت فيها الأندية الإنجليزية بلقب هذه البطولة في 2005 وبالأخص بفضل "الريدز"، عقب الفوز على حساب سسكا موسكو الروسي (3-1) بعد تمديد المباراة لشوطين إضافيين.

سبوتنيك