على غرار الكثير من النجوم والممثلين، عادة ما يحذو أبناء أبرز العارضات حذوهن في نفس المجال، وفضلًا عن المدى التشابه الكبير في الملامح والأسلوب، كثيرًا ما يرث أبناء المشاهير موهبتهم من آبائهم.

العارضة الشابة "كايا غيربر"، ورثت جمالها وموهبتها من والدتها العارضة المخضرمة "سيندي كروفورد"، والآن، بدأت ابنة العارضة البريطانية الشهيرة "كيت موس" في الظهور على الساحة.

وتلفت "ليلى غريس" الأنظار بجاذبيتها وجمالها الذي ورثته عن والدتها "كيت" التي ستخطو خطواتها، وبدأت تضع بصمتها الخاصة في عالم عرض الأزياء في سن الـ 16.

وفي جلسة تصوير جديدة بالأبيض والأسود، كشفت عنها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بدت ليلى نسخة من والدتها في فترة الثمانينيات.

وشاركت كيت صورة ابنتها على حساب وكالتها الخاصة للأزياء على "إنستغرام"، وفي الصورة يمكن رؤية كيف ظهرت ليلى في غاية الجاذبية، من دون أي مكياج، مما كشف عن جمال ملامحها الطبيعي.


وتأتي تلك الجلسة بعد سنوات من ابتعاد ليلى عن الأضواء، بينما اختيرت العارضة الصغيرة الوجه الإعلامي لـ"مارك جاكوبس بيوتي" العام الماضي، كما كانت قد وقعت عقدًا مع وكالة والدتها.

وفي مقابلة في تشرين الثاني الماضي، تحدثت ليلى عن انفتاحها على عالم عرض الأزياء، وقالت: "اعتقد أنه لأنني في ذلك العالم منذ صغري، لطالما كان مثيرًا لاهتمامي، وعندما شاركت في أول جلسة تصوير، استمتعت بوقتي للغاية، وأردت المشاركة في المزيد".

وعن والدتها العارضة المخضرمة، قالت ليلى إن كيت دائمًا ما تنصحها باعتماد مكياج طبيعي.

المصدر: فوشيا