نظّمت جمعيّة بيروت ماراثون بدعم من بلوم بنك وبالتعاون مع جمعيّتي يوتوبيا وروح الشباب نسخة جديدة من برنامج "حقّي أركض" وهذه المرّة في منطقة الشمال حيث ركض 300 فتى وفتاة ما بين باب التبّانة وجبل محسن ولمسافة بلغت 2 كلم وقد تراوحت أعمارهم بين 3 – 13 سنة.

واكب هذا السباق رئيسة جمعيّة بيروت ماراثون مي الخليل وممثل العميد كرم مراد رئيس فرع مخابرات الجيش في الشمال النقيب محمد عبد الرزّاق وعضو مجلس بلدية طرابلس السيد شفيق نشابة وممثل بلوم بنك السيدة إيزابيل نعوم والسيد شفيق عبد الرحمن ممثل جمعية يوتوبيا التي تهتم بدمج الأولاد مجتمعياً ومدير السباقات في الجمعية وسام ترّو إلى فريق العمل.


وقبل شارة إنطلاق السباق كانت كلمة للسيدة الخليل أعربت فيها عن سعادتها وإعتزازها حيال هذا النشاط الذي تؤكّد فكرته على قوة الرياضة من خلال إختيار الأمكنة للسباق والمشاركين فيه وها نحن اليوم على تخوم منطقتين لطالما عاشتا أوضاعاً وظروفاً صعبة وقد تحوّل هذا المكان إلى مساحات فرح وتعزيز للوحدة بين الجميع.

وقد رافق العدّائين والعدّاءات على جانبي مسار السباق أهالي المنطقتين الذين أشاعوا أجواء من الحماس والتشجيع ثم أقيم حفل توزيع الدروع التقديرية لأصحاب المراكز الأولى عند الذكور والإناث وجاءت نتائجهم على النحو التالي:

- فئة الذكور: 1 – حيدر ضاهر/ 2 – غدير حمامي / 3 – وجيه إبراهيم.

- فئة الإناث: 1 – آمنة حلو / 2 – هبة إبراهيم / 3- بيا سليمان.

وكانت جمعية بيروت ماراثون قدّمت للمشاركين والمشاركات قمصان السباق والميداليات كما تولّت وحدات من الجيش اللبناني أمن السباق وقوى الأمن الداخلي إقفال الطرقات وشركة كومرشال للتأمين والصليب الأحمر لسلامة العدّائين والعدّاءات الذين وزّعت عليهم عبوات مياه للشرب مقدّمة من "أكوا فينا".