على طريق الديار

لبنان من اجمل المناطق في العالم من جنوبه الى جبله ومتنه وكسروانه وبقاعه وجرده وشماله، كان محجا لكل دول العالم ولكل قاصد للتمتع بالهدوء والطبيعة والبيئة النظيفة وكان «مضرب مثل» في مناخه المعتدل وبيئته النظيفة لكن الخلافات السياسية بين بعض الاحزاب زعزعة الوضع اللبناني وضربت كل شيء.

اما المصيبة الكبرى فإن هناك اكثر من خمسين الف طن من النفايات يتم رميها في غابات لبنان وبالتالي تحولت الغابات الخضراء الى مكبات للنفايات وباتت الروائح الكريهة تنتشر من جبال لبنان بعد ان كانت مقصدا لكل من يريد ان يتمتع بالهواء النقي كما ان شواطئ لبنان كانت من اجمل شواطئ الشرق الاوسط واوروبا واليوم تحولت نتيجة الصرف الصحي ونفايات المعامل الى اسوأ شواطئ في المنطقة ولذلك يجب الاسراع في ايجاب حل لقضية النفايات، ويجب توقيع ميثاق شرف بين القوى السياسية للحفاظ على السلم والاستقرار في لبنان.