عطلت شركة آبل تطبيق (Walkie Talkie) لساعتها الذكية بسبب وجود ثغرة أمنية غير محددة يمكن أن تسمح للشخص بالتنصت على هاتف آيفون الخاص بعميل آخر دون موافقته.

واعتذرت آبل عن الثغرة وعن عدم قدرة المستخدمين على استخدام الميزة أثناء إجراء الإصلاح للتطبيق الذي قدمته العام الماضي في نظام التشغيل (watchOS 5).

ويسمح تطبيق (Walkie Talkie) على ساعة آبل الذكية لشخصين قبلا دعوة من بعضهما البعض تلقي محادثات صوتية عبر واجهة اضغط لتتحدث (PTT)، التي تشابه أزرار الضغط والتحدث على الهواتف المحمولة القديمة.

وقالت آبل في بيان: "لقد علمنا للتو بوجود ثغرة أمنية مرتبطة بتطبيق (Walkie Talkie) على ساعة آبل الذكية، وقمنا بتعطيل الوظيفة لأننا نصلح المشكلة بسرعة، ونعتذر لعملائنا عن الإزعاج، وسنقوم بإعادة تشغيل الوظيفة في أسرع وقت ممكن".

وتابعت: "بالرغم من أننا لسنا على دراية بأي استخدام للثغرة الأمنية ضد أي عميل، فإننا نأخذ أمان وخصوصية عملائنا على محمل الجد، ولقد خلصنا إلى أن تعطيل التطبيق كان الإجراء الصحيح لأن هذا الخطأ قد يسمح لشخص ما بالتنصت على هاتف آيفون لعميل آخر دون موافقته".

وتحاول الشركة حل هذه المشكلة الأمنية ضمن ساعتها الذكية بعد أن واجهت في وقت سابق من هذا العام خللاً محرجاً في ميزة الاتصال الجماعي في تطبيق فيستايم (Group FaceTime)، والذي أتاح للمتصلين الاستماع إلى الأصوات بالقرب من أجهزة آيفون قبل قبول المكالمة.

وتُثير طبيعة الثغرة الأمنية الحالية قلقاً كبيراً، إلا أن استجابة الشركة تبدو بمثابة تحسن كبير مقارنة باستجابتها السابقة على خلل (Group FaceTime)، وذلك بالرغم من أنها لم تقدم أي تفاصيل عن كيفية عملها.

ونُبهت آبل إلى هذه الثغرة من خلال تقرير وصلها بشكل مباشر، وتقول إنه "لا يوجد دليل حالي على استغلال الثغرة الأمنية، وسيبقى تطبيق (Walkie Talkie) مثبتاً على الأجهزة، لكنه لا يعمل حتى يجري تحديثه وإصلاح الثغرة الأمنية".

المصدر: العربية