أثارت الفنانة المصرية ريهام عبد الغفور جدلاً واسعاً بعد ظهورها بشكل مختلف تماماً عن شكلها التي اشتهرت به لسنوات، محدثة صدمة كبيرة للجمهور.


وظهرت ريهام خلال حفل للاعلامية بوسي شلبي، بعدما غيرت لون شعرها من البني الى الاحمر الناري القريب الى البرتقالي. وكذلك إعتمدت ريهام على تسريحة تشبه أميرات "ديزني"، ما جعلها تبدو أصغر بسنوات كثيرة.




وأثارت صورتها اهتماماً كبيراً بين المشاهدين الذين اثنوا على جمالها بالشعر الاحمر، لافتين إلى انها تأخرت في القيام بهذه الخطوة الجريئة بتغيير لون شعرها بطريقة تليق بها.

المصدر: لها