استقبلت قيادة الحزب الشيوعي اللبناني في عكار، وفدا من الحزب السوري القومي الاجتماعي برئاسة المنفذ العام لعكار في الحزب ساسين يوسف ضم هيئة المنفذية، وقد تبادل الطرفان في اللقاء الرأي حول موقف الحزبين من الوضع السياسي في البلاد وضرورة الحوار لحل الازمات العالقة.

وناقش المجتمعون وضع عكار على كافة المستويات، وسياسة السلطة تجاه المنطقة التي تؤدي لرفع مستوى الفقر والحرمان والمطالبة بتأمين ابسط حقوق المحافظة اسوة بغيرها من المحافظات على قاعدة الانماء المتوازن الحقيقي بدلا من الوعود الرنانة، بدءا بملفات حيوية في عكار كتأهيل مطار القليعات الذي سيحول عكار الى شريان اقتصادي يخلق فرص عمل للشباب، مرورا بالملف التربوي في ما يتعلق بفرع للجامعة اللبنانية في عكار الذي يساهم في التوفير على الطلاب والاهالي معاً مشقة وعناء الانتقال الى محافظات وأقضية مجاورة.

وتطرقوا الى الشأن الصحي «حيث يعاني المواطن من ازمات الوصول الى المستشفيات التي يموت على ابوابها لعدم توافر كلفة العلاج للفقير عدا تردي القطاع الاقتصادي والزراعي.

وتم الاتفاق على عقد اجتماعات دورية لتوسيع دائرة التعاون بما يخص قضايا عكار الخدماتية والمعيشية والتنسيق في نشاطات القرى حيث الوجود المشترك والسعي لتطوير العمل بما يفتح أفاق التنسيق السياسي مستقبلا لمحاربة الفساد السياسي.