العدد 545 – الثلاثاء 5 كانون الاول 1989 ص 1

الاعتصام مستمر في بعبدا واضراب مضاد الخميس في " الغربية " واشتباكات في مشغرة

" الشرقية " تحضّر لتحرّك سياسي موحّد " و " الغربيَّة " تّدعو الى حسم التردد سريعاً
الهراوي والحصّ مستمران في تحرك ديبلوماسي كثيف ورسَائل الى رؤسَاء الدوَل الخمس وقادة "الثلاثية"
عون : مستعد لمفاوضَة سوريَا على مصَالحها الحيويَة في إطَار سيادة لبنان
واشنطن تدعو العمَاد للتخَلي عن منصبه ومبادرة ديبلوماسية منتظرة حكومة الحصّ تصدر تعيينات إداريّة وعسكرية ونواب " شرقيون " يغادرون " السمرلند خوفاً من تطورات


كتب المحرر السياسي
السؤال المطروح الآن هل فعلاً انتهت احتمالات المواجهة العسكرية ضد امنطقة الشرقية، أم أنها ما زالت واردة ما لم يقبل العماد ميشال عون بتنفيذ اتفاق الطائف؟
الواضح ان ادول الكبرى خاصة واشنطن، موسكو وباريس أعلنت بوضوح وقوفها ضد التصعيد العسكري واستعدادها لبذل كل جهودها لايجاد حل سلمي بين الرئيس الياس الهراوي والعماد عون في شكل يضمن وصول الرئيس الهراوي الى بعبدا.
في الجهود السلمية ان فرنسا بحثت مع العماد عون في إمكانية قبوله بمخرج للأزمة وكان الجواب وفق بعض المصادر المطلعة ان الحل المقبول كما ذكرته " الديار " سابقاً هو :
1- تعديل اتفاق الطائف لجهة برمجة الانسحابات في مهل زمنية محددة وضمان مجلس الامن لهذه التعديلات عبر قرار يصدره.
2- توسيع الحكومة بشكل يضمن توازنها وادخال ممثلين للعماد عون وللقوات اللبنانية فيها.
هذه المبادرة الفرنسية جرى بحثها بين المسؤولين في عواصم القرار وستكون في صلب محادثات الرئيسين الاميركي جورج بوش والفرنسي فرنسوا ميتران.
اما على صعيد المنطقة الشرقية فيبدو ان العماد عون استوعب الى حد ما احتمالات التصعيد العسكري عبر الحركة الشعبية التي ظهرت حول قصر بعبدا وعبر قرارات دولية في هذا المجال. ويبدو انه انتقل من مرحلة الدفاع العسكري الى مرحلة الهجوم السياسي قرار الوزير عصام ابو جمرة وهو نائب رئيس مجلس الوزراء قائد القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع وبحث معه في تحصين الموقف في المنطقة الشرقية، وأمس زار البطريرك صفير وبحث معه الاوضاع أيضاً ويمكن ان ينتج عن زيارة الوزير أبو جمرة لقاء بين صفير وعون في القصر خلال هذا الاسبوع
وفي خطة تحرك العماد عون سلسلة تصريحات أظهرت استعداده للمفاوضة بشأن حل الازمة ، واهم هذه التصريحات ما أعلنه عن استعداده للتفاوض مع سوريا وبحث مصالحها الحيوية مع الحفاظ على سيادة لبنان واستقلاله، وقبل انسحاب قواتها من لبنان.
ووفق مصادر " شرقية " فإن خطة التحرك تهدف الى تجميد اتفاق الطائف واسقاطه لبدء مرحلة من المفاوضات بين قيادات امنطقة الشرقية من جهة وسوريا من جهة أخرى حول اتفاق جديد يكون بديلا عن اتفاق الطائف انما معدلاً وبتنفيذ آخر، وطبعاً هذه المفاوضات برأي المصادر الشرقية يجب ان تتم برعاية اميرمكية وهو ما دعت اليه سابقاً واشنطن عندما كان مكارثي في بيروت.
في مطلق الاحوال ، يبدو ان اتفاق الطائف لم ير النور حتى الآن على صعيد تنفيذه في المنطقة الشرقية وما زال ينتظر مبادرة ديبلوماسية لانقاذه برغم ان في اجتماع اللجنة العربية وحضور الدكتور جورج سعادة جانباً منه محاولة عربية – شرقية لتعويم اتفاق الطائف سلمياً ومنع الاتجاهات العسكرية لتنفيذه، لكنها محاولة تبقى دون حجم ما يحصل حالياً بعد ان تبنت قمة بوش – غوباتشيوف مبدأ الوقوف ضد أي عمل عسكري في لبنان.
انه اسبوع للمبادرات السياسية ولا شك ان في طيات هذه المبادرات مواجهة سورية – فرنسية صامتة وسورية – اميركية غير مباشرة – وما حدث في مشغرة من سيطرة " حزب الله " على عاصمة البقاع الغربي هو رسالة سورية الى الولايات المتحدة ، كما ان في اضراب " الجبهة الوطنية " ودعوتها للاضراب يوم الخميس المقبل رسالة سورية لدفع المترددين الى دعم عمل عسكري والداعين لدور للعماد عون في حكومة مقبلة الى اتخاذ موقف حاسم والالتزام بموقف دمشق القاضي بالاستفادة من العزلة السياسية للعماد من اجل ضربه عسكريا بعد توفير غطاء دولي لهذه الضربة.
الى ماذا سينتهي الاسبوع الحالي؟
يبدو ان منتصفه اضراب وتظاهرات ونهايته بعض المناوشات البسيطة لتسخين الاجواء وابقاء المناخ السياسي جاهزاً لكل الاحتمالات.
وسط استمرار المراوحة في الوضع الداخلي وبقاء المواقف المحلية على حالها ، أضفت " النتائج اللبنانية " لقمة مالطا بين الجبارين بعداً خارجياً جديداً على الازمة الناشئة في لبنان بعد اتفاق الطائف ، الامر الذي يفتح الافق المسدود على آمال جديدة بمعالجات مؤثرة وفاعلة.
وعلى رغم ضآلة المعلومات التفصيلية المتوافرة عن النتائج العملية لهذه القمة، فان أوساطاً لبنانية تبلغت من مصادر واسعة الاطلاع مقيمة في الخارج ان ثمة ملامح لمبادرة دولية قد تظهر في غضون أربعة أو خمسة أيام وتكون تتويجاً لقمة الجبارين على الصعيد اللبناني.
وتجدر الاشارة في هذا المجال الى ما اعلنه امس سفير الاتحاد السوفياتي في لبنان السيد فاسيلي كولوتوشا بعد لقائه الرئيس سليم الحص حيث عرضا نتائج قمة مالطا وانعكاساتها على الوضع في لبنان، من ان هناك " اتفاقاً سوفياتياً – أميركياً على دراسة خطوات عملية من شأنها ان تساعد على انفراج الوضع في لبنان على اساس دعم المؤسسات الدستورية واتفاق الطائف " . ولفت في حديث السفير السوفياتي قوله ان " هناك خطراً على اتفاق الطائف " .
وعلمت " الديار " ان الرئيس الياس الهراوي تلقى أول من أمس رسالة من واشنطن تمنت عليه التروي وعدم القيام بأي عمل عسكري إفساحاً في المجال امام الوساطات الجارية على أكثر من مستوى.
وعلم ان الرسالة اكدت ان واشنطن عندها السبل والامكانات لمساعدة الرئيس الهراوي على إزالة كل العقبات بالوسائل السلمية .
وفي انتظار البلورة العملية لتوجّه الجبارين، فإن بعض القادة في بيروت الغربية يفسرون ما صدر عن القمة بأنه يشير بوضوح الى استمرار الدعم لاتفاق الطائف. ويبدو ان الجبارين سيجريان اتصالات مع دول اللجنة الثلاثية والجامعة العربية للبحث في إمكان إيجاد تسوية سلمية لموضوع وصول رئيس الجمهورية الى بعبدا، خصوصاً ان الرئيسين الاميركي والسوفياتي شددا على وجوب حصول تسوية سلمية.


الهرواي : مهلة أيام
وابرق الرئيس الهراوي أمس الى قادة اللجنة الثلاثية العليا مؤكداً ان " المسيرة تواجه عدم انصياع قائد الجيش السابق لقرارات السلطة الشرعية " وأوضح ان هذا الوضع " يستوجب عملاً حاسماً يضع حداً لهذه الحالة الشاذة " لافتاً الى " أننا استجبنا للنداءات الداخلية والخارجية بتأخير العمل الحاسم بضعة أيام".

عون يرحب
ومن جهته رحب الرئيس العماد ميشال عون بموقف الرئيسين الاميركي والسوفياتي بعد قمة مالطا من الوضع في لبنان فوصف هذا الموقف بأنه " صريح وواضح ورافض للاعمال العسكرية " لكنه سأل : " هل يحترم النظام السوري قرار دولتين عظميين ". وقال : " نحن نثق بهذين الرئيسين العظيمين اللذين قالا ذلك ولكن هل النظام السوري سيقبل بهذا الموقف ، لقد تعودنا على عدم احترامه مثل هذع القرارات، ونحن بحالة تأهب ونريد المدافعة عن أنفسنا بشتى الوسائل".
وفي أحاديث صحافية نشرت له أمس في صحف فرنسية أكد العماد عون أنه يعارض تماماً أي تقسيم للبنان مطالباً بإعادة النظر في اتفاق الطائف. وأبدى استعداداً لمقابلة مسؤولين لبنانيين يمثلون القوى الفاعلة للبحث عن حل على ارض محايدة.


مستعد لمفاوضة سوريا
وفي حديث الى احدى شبكات التلفزيون الاميركية قال العماد عون انه " يود الحصول على وساطة سياسية مع سوريا تحترم حقوقنا الاساسية ، وفي الوقت نفسه تهتم بالمصالح السورية الحيوية وتكون شرعية".
سئل : ماذا تقصد بالمصالح السورية الحيوية؟ قال العماد عون : " ان على سوريا ان تحدد مصالحها الحيوية للبلدان المجاورة معترف بها من المجموعة الدولية ، وفي هذا السياق انا مستعد للتفاوض".
وأشار الى " ان التفاوض يتركز على كل شيء يقترحونه ويمكن ان يكون مقبولاً ضمن شروط حقوقنا الاساسية ، بأن يكون لنا لبنان بلداً مستقلاً ويتمتع بسيادته ".
سئل : هل هذا يعني انك تقبل بوجود الجنود السوريين على الاراضي اللبنانية؟
اجاب : " اذا اظهروا ان هذا من مصلحتهم الحيوية فعليهم ان يقنعونا بأن هذا هو السبب وليس الاسباب الاخرى. فاذا كانوا هنا من اجل الدفاع فسنقبل، أما إذا كانوا هنا ليحكموا لبنان من خلال قواتهم فلن نقبل بذلك في إطار المصالح الحيوية".
ورداً على سؤال عما إذا كان على السوريين الانسحاب قبل ان يفاوضهم، رد العماد عون بالقول : " إذا بدأت مفاوضات ايجابية فهذا ليس ضرورياً ، فعلينا ان نجلس ونتفاوض " . وقال : " لا تقولوا لي ماذا تقترحون على السوريين، فلن احزر أبداً ماذا يريد السوريون، وعليهم ان يقولوا ماذا يريدون من لبنان".


تحرك دبلوماسي
وفي إطار التحرك الدبلوماسي الواسع زار السفير الفرنسي في لبنان رينيه ألا مدير الشؤون السياسية في وزارة الخارجية السفير صلاح ستيتيه واكد له، بحسب مصادر مطلعة ، دعم فرنسا للشرعية اللبنانية ولكنها تأمل بتعزيز هذه الشرعية وتدعيم مواقعها من خلال السلم وان لا يؤدي إصرار الرئيس الهراوي على بسط سلطة الشرعية على كامل الاراضي الى حصول مواجهات عسكرية.
وكشفت المصادر ان السفير الفرنسي اكد ان حكومته على قناعة بأنه سيكون هناك للعماد عون في الايام القليلة المقبلة ليونة في التعاطي مع التطورات تجاوباً مع المساعي الدولية والعربية.
وسلم السفير ستيتيه السفير الفرنسي رسالة م نالرئيس الهراوي الى الرئيس الفرنسي فرنسوا ميتران قبيل لقائه الرئيس الاميركي، تتعلق بموقفه من آخر التطورات.
وعلمت " الديار " ان رسالة الهراوي عرضت بالتفصيل آخر التطورات في لبنان والتأكيد على ضرورة بسط الشرعية اللبناينة على كامل الاراضي من منطلق ايمان اللبنانيين والدول الصديقة للبنان ولا سيما منها فرنسا، بالقوانين الشرعية والديمقراطية وعدم التمرد عليها.
وحددت الرسالة العقبات التي تعترض الشرعية ، بحسب المصادر علما ان فرنسا هي الداعمة والمساندة للشرعية اللبنانية واتفاق الطائف ووحدة لبنان.
واكدت الرسالة ، بحسب المعلومات ، ان من يتمرد على الشرعية اللبناينة من امكانية بسط السيادة على كامل الاراضي ، مشيرة الى ان السيادة ليست ملكاً لشخص بل ملك للجميع والمسؤول عن تأمينها هو رئيس الجمهورية وهو يسعى من منطلق شرعيته الى تطبيق كل التدابير التي من شأنها تأمين الامن والاستقرار والسيادة للبلاد.
من جهة أخرى أبرق الرئيس الهراوي ، في اطار تحركه الدبلوماسي الواسع، الى كل من الرئيس الاميركي جورج بوش قبل لقائه بالرئيس الفرنسي فرنسوا متيران والى الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن والى الرئيس السوري حافظ الاسد والرؤساء والملوك العرب.
وعلمت " الديار " ان اتصالات تجري على اعلى المستويات مع عواصم القرار، وكشفت النقاب عن سلسلة موفدين الى هذه المواقف والتأكيد على حرص الرئيس الهراوي على عدم إراقة اي نقطة دماء ولكن شرط بسط سلطة الشرعية اللبنانية على كامل الاراضي اللبنانية . وأشارت الى اتصالات ايضاً مع هذه الدول من خلال سفراء لبنان فيها.
وكشفت المصادر نفسها ان المنطقة " الشرقية " دخلت على خط الاتصالات ، ملمحة الى ذهاب بعض الموفدين من قبل مراجع " شرقية " الى عواصم القرار لشرح الموقف والتأكيد على استعدادها لايجاد المخارج التي تضمن سيادة واستقلال لبنان.
من جهة أخرى افادت مصدار دبلوماسية ان السفير صلاح ستيتيه اجرى اتصالاً امس بسفير لبنان في الفاتيكان غازي الشدياق طلب منه خلاله بعض الايضاحات حول موقف الفاتيكان من الوضع في لبنان.
والتقى الرئيس الحص امس السفير الايطالي انطونيو مانشيني الذي اقتصرت زيارته، بحسب المعلومات ، على الاعتذار عن الذي حصل في السابق لجهة زيارته لقصر بعبدا بعد التعميم الذي صدر عن وزارة الخارجية ، مؤكداً للرئيس الحص ان تلك الصفحة طويت وفتحت صفحة جديدة. ولم يبلغ السفير الايطالي اي موقف جديد لحكومته للرئيس الحص ، مكتفياً بالاستماع الى موقف الرئيس الحص من آخر التطورات.
ومساء أمس استقبل الرئيس الحص وزير الدفاع البير منصور وجرى عرض لآخر التطورات.




موقف أميركي جديد
وفي إطار المواقف الاميركية من الوضع اللبناين طلبت الولايات المتحدة مجدداً أمس من العماد ميشال عون الاعتراف بسلطة الرئيس الياس الهراوي.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية " نجدد دعوة العماد ميشال عون الى ترك منصبه لمصلحة وحدة لبنان والى قبول سلطة الرئيس الهرواي".


نتائج قريبة
وحسب مرجع "غربي" مطلع ، فإن شيئاً ما قد يظهر في اليومين المقبلين نتيجة للمسعى الفرنسي، وان الرئيس الهراوي ينتظر عودة موفده الى فرنسا والفاتيكان النائب بطرس حرب للاطلاع على رسائل جوابية من الرئيس فرنسوا متيران والبابا يوحنا بولس الثاني اللذين طلب منهما مساعدته لتمكينه من الوصول الى بعبدا من خلال ما لديهما من تأثير على العماد ميشال عون.
على ان بعض المصادر الاخرى لا يزال يماشي خط التشاؤم لجهة التخوف من الصدام العسكري، مستنداً في ذلك الى استمرار التعزيزات العسكرية.
ومن المتوقع ان يعقد مجلس الوزراء لحكومة الرئيس سليم الحص اجتماعاً في الساعات الـ 48 المقبلة برئاسة الرئيس الهراوي لاتخاذ بعض الاجراءات الادارية والديبلوماسية. وعلم ان العماد اميل لحود يعقد اجتماعات عسكرية متواصلة مع عدد من الضباط تتناول المؤسسة العسكرية على الصعيدين الاداري والعسكري استعداداً لاجراء حركة تعيينات على صعيد قيادات المناطق والالوية والاجهزة وفي مقدمها المجلس العسكري، وهو يلتقي من حين الى آخر وزير الدفاع البير منصور للبحث في هذه التدابير.
وقال وزير الدفاع الدكتور البير منصور في تصريح خاص لــ "الديار " : " نحن لا نزال بانتظار المعالجات السياسية ، وذلك لتميكن الشرعية من استلام سلكاتها فعلياً على جميع الاراضي اللبنانية ، ونحن حريصون على العودة الى بعبدا واليرزة بالطرق السلمية ونأمل ان نحل جميع الامور سلمياً ". والمح الى ان "أي تأخير في العودة يعني تأخيراً في خروج القوات الاجنبية من لبنان"، أضاف " ان كل المعرقلين انما هم متآمرون على سيادة لبنان ووحدته ، ونحن بالتالي نعتبرهم اصحاب خيانة عظمى".


موقف "الثلاثية "
في هذه الاثناء وفي ختام اجتماعاتها حول الوضع في لبنان والتي استمرت يومين في الرياض ، اتهمت اللجنة الوزارية لدول اللجنة الثلاثية العربية العماد عون بأنه " العقبة الرئيسية في مسيرة الوفاق الوطني "، لكنها في المقابل دعت الى ضبط النفس والتعبير عن مواقف المعارضة " عبر المؤسسات الدستورية".
وقال بيان اللجنة الثلاثية "لاحظ المجتمعون ان رفض العماد ميشال عون لاتفاق الطائف وعدم اعترافه بالشرعية يشكلان العقبة الرئيسية في مسيرة الوفاق الوطني ، ويعتبران السبب الرئيسي وراء التصعيدات الخطيرة التي شهدتها الساحة اللبنانية في الآونة الاخيرة".
اضاف البيان ان الوزراء " استعرضوا مواقف جميع الاطراف الدولية المعنية بالوضع في لبنان واكدوا على ضرورة استمرار دعمها للشرعية اللبنانية بنفس القوة والوضوح الذي اظهرته منذ بداية عمل اللجنة . وشددوا على اهمية احترام جميع هذه الاطراف الدولية لما يفرضه الاعتراف بالشرعية في تعاملها مع الدولة اللبنانية".
ودعا البيان " جميع الفرقاء اللبنانيين الى التحلي بضبط النفس وان يعالجوا الامور في هذه المرحلة الحرجة والدقيقة بالحكمة والتروي والالتزام بكل ما ينسجم مع الدستور والقانون والاعراف المعمول بها في الدولة اللبنانية وذلك كقاعدة اساسية لحل المشكلات القائمة وتذليل العقبات الراهنة وصولاً الى ضمان وحدة لبنان ارضاً وشعباً وتكريس حريته وسيادته واستقلاله".

واشار البيان الى ان " مواقف الرفض وامعارضة المستمرة بعد استكمال انشاء المؤسسات الدستورية والعاملة خارج اطارها يمكن احتواؤها والتعبير عنها عبر المؤسسات الدستورية وفي اطار الشرعية من شأنه تعطيل مسيرة البلاد نحو الوحدة والئام والسلام والزج بها في دوامة التقسيم والتمزق والتشرذم .. وهو امر لا يمكن التسليم به او قبوله او السكوت عنه ".
وجدد الوزراء ادانتهم " للعمل الاجرامي الذي اودى بحياة الرئيس الراحل رينيه معوض " الشهر الماضي وطالبوا ببذل الجهود اللازمة من اجل الكشف عن اليد الاثمة التي اقدمت على هذه الجريمة ".
وأشادوا ايضا في بيانهم " بشجاعة انواب اللبنانيين في تصديهم للمحاولات الارهابية بهدف تخويفهم، والحيلولة دون استمرار ممارستهم للدور البناء الذي يقومون به".
وقالوا انهم سيقومون باعداد تقرير شامل عن اعمالهم لعرضها على قادة الدول العربية.
وكان وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل اشار في وقت سابق امس الى انه ليس وارداً " مراجعة اتفاق الطائف " مثلما يطالب العماد عون.


مشاركة سعاده
وتجدر الاشارة الى ان رئيس حزب الكتائب الدكتور جورج سعاده شارك في جانب من اجتماع اللجنة الثلاثية امس.
وكان الدكتور سعاده وصل صباح امس الى الرياض بدعوة من اللجنة الثلاثية وانتقل منها الى الطئف حيث التقى في قصر المؤتمرات اعضاء اللجنة الوزارية العربية وهم : وزير خارجية السعودية الامير سعود الفيصل ، ووزير خارجية المغرب عبد اللطيف الفيلالي ، ووزير خارجية الجزائر سيد احمد غزالي. وحضر الاجتماع مندوب اللجنة الثلاثية السيد الاخضر الابراهيمي وسفيرا الجزائر والمغرب في السعودية.
وتناولت المباحثات في هذا اللقاء الاجواء في لبنان في اعقاب اتفاق الطائف وخصوصاً الوضع في المنطقة " الشرقية " . وركز الدكتور سعادة حسب مصادر كتائبية خلال عرضه للوضع اللبناني الراهن على امرين أساسيين:
الاول : تجنيب القيام بلاي عمل عسكري، باعتبار ان اي قرار من هذا النوع لا يمكن ان يؤدي الى نتائج ايجابية ، انما يقضي على اتفاق الطائف الذي هو مشروع سلم ووفاق وليس مشروع حرب.
الثاني : ضرورة تليين المواقف والاقرار بضرورة تلطيف الاجواء في خلال مراحل تنفيذ خطة السلام.
وشدد على ضرورة استمرار الرعاية العربية للوضع القائم، وعدم مقاطعة اللجنة العربية لاي طرف في لبنان.
ومساء أمس ، جرت اتصالات مكثفة بين الدكتور سعاده ووزيري خارجية السعودية الامير سعود الفيصل والجزائر سيد احمد غزالي وموفد اللجنة الاخضر الابراهيمي، فيما غادر وزير خارجية المغرب عبد اللطيف الفيلالي بعد الظهر عائداً الى بلاده لارتباطه بمواعيد سابقة.
واشارت المصادر الكتابئية الى ان الدكتور سعاده سيمضي بعض الوقت في الطائف رغية منه في اجراء المزيد من المشاورات والاتصالات هناك. واتصل مساء بنائبه المحامي منير الحاج واطلعه على اجواء المحادثات التي اجراها في الطائف طالبا اليه تعميم هذه الاجواء على فاعليات " الشرقية " .
وكان الدكتور سعاده وصل الى الرياض آتياً من باريس حيث امضى ليلته واجرى سلسلة مشاورات مع مسؤولين في قسم لبنان والشرق الاوسط في الخارجية الفرنسية. والتقى النواب : بطرس حرب، ميشال ساسين ، ونصري المعلوف. وقد وضع النائب حرب في اجواء اتصالاته مع وزير الخارجية الفرنسي رولان دوما ومع المسؤولين الفرنسيين الذين التقاهم او اتصل بهم، واطلع منه على آخر الاجواء السائدة في بيروت؟




الخازن
وعاد امس من القاهرة الوزير الياس الخازن بعدما شارك في مؤتمر وزراء الداخلية العرب. وقال لــ " الديار " : " ان اعرب مصممون على دعم مسيرة الوحدة في لبنان وهم جاهزون لتقديم كل ادعم اللازم لانجاح مسيرة الوفاق الوطني وتثبيت الحكم الشرعي المتمثل بالرئيس الهراوي وحكومة الرئيس الحص".


"الجبهة الوطنية "
وفي المقابل دعت " الجبهة الوطنية " بعد اجتماع عقدته امس الى " حسم " الوضع في المنطقة الشرقية بسرعة. وطلبت من "السلطة الشرعية بما حازته من دعم كبير محلي وعربي ودولي ان تتخذ كل الخطوات التي تؤدي الى حسم الوضع وانهاء التمرد الانفصالي" وحذرت من ان "اي مماطلة او تأجيل في خيار الحسم هما إعطاء فرصة لهذه الجرثومة ان تنمو في الجسم اللبناني". ودعت الى اضراب عام الخميس المقبل تحت شعار "يوم وحدة ".
وقالت مصادر في "الجبهة" ان المجتمعين اتخذوا هذا المواقف لاعتبارهم ان الوساطات المطروحة خارجيا ومحليا لا تجدي نفعاً، لا بل من شأنها ان تدعم العماد عون وتعزز موقعه. واتفق المجتمعون على آلية للتعبئة العامة للمواطنين في المناطق " الوطنية " ستبدأ مراحلها الاولى الخميس المقبل باعلان الاضراب ضد العماد عون والتقسيم، بحسب المصادر.

تطورات الجنوب
ووسط الانشغال بالمأوق الداخلي، برزت الى الواجهة تطورات عسكرية خطيرة في الجنوب تمثلت بقصف مدفعي اسرائيلي لمدينة النبطية ولبعض القرى الاخرى ولا سيما منها كفررمان، حيث سقط عدد من الضحايا والجرحى.
واعلن رئيس حركة "امل " الوزير نبيه بري بعد ظهر امس قراراً بالرد على القصفبقصف مماثل على العمق الاسرائيلي . وقال ان الحركة " مضطرة الى ان ترد على القصف بقصف بعض المناطق الاسرائيلية الداخلية لان العمل البربري الذي يشاهده العالم برمته ضد الجنوب واهله لا يحسب له أي حساب ولهذا قررنا الرد على القصف بالقصف بعد الآن وفي العمق الاسرائيلي ". ولفت الى ان القصف ادى خلال الايام الثلاثة الى مقتل 8 اشخاص واصابة 20 آخرين بجروح وتضرر 13 منزلا.


مغادرة نواب
وعلمت " الديار " ان عددا من النواب المقيمين في السمرلاند قد يغادرون يوم الخميس او الجمعة الى قبرص للاقامة مع عائلاتهم هناك ومنهم النواب : اوغست باخوس ، وشفيق بدر ورفيق شاهين. وعزت بعض المصادر ذلك الى تخوفهم من تطورات امنية في بيروت الغربية نظراً الى التشنج القائم بين حركة " امل " و " حزب الله".










اشتباكات عنيفة بين " أمل " و " الحزب "

" الديار " – هيام شحود
بعد أقل من شهر على الإتفاق الذي تم بين حركة " امل " و " حزب الله " وبإشراف القوات السورية في منطقة البقاع الغربي واغلاق مراكز الطرفين في سحمر ، تحددت بشكل عنيف مساء الاحد القائت الاشتباكات بين حركة " أمل " و " حزب الله " في المنطقة وبدأت في مشغرة أولاً لتمتد بعدها الى بلدتي سحمر ويحمر.
وافادت مصادر امنية مطلعة ان " حزب الله " سيطر مساءً على كل قرى البقاع الغربي تقريباً وبالتحديد على قرى مشغرة وعين التينة وسحمر ويحمر وقليا وزلايا ولبايا. ولفتت الى ان القوات السورية ازالت امس حاجزها بين بلدتي سحمر ويحمر.
واشارت المعلومات الامنية الى 40 اصابة في قرى سحمر ويحمر ومشغرة بين قتيل وجريح فيما اكدت " وكالة الصحافة الفرنسية " سقوط 15 قتيلاً بينهم مسؤولان عسكريان في حركة " امل " في سحمر . وذكرت وكالة " رويتر " ان عشرات المنازل أصيبت بأضرار في المعارك التي اطلق فيها مالا يقل عن مئة قذيفة هاون ، كما ان كلا من الطرفين احتجو عددا من مقاتلي الطرف الىخر، احتجز عناصر " حزب الله " مسؤولاً في " امل " مع مرافقيه.
وافاد مصدر في " حزب الله " ان سبب التوتر حادث جرى بين عناصر من الطرفين بعد تعرض احد مسؤوليه لمكمن مسلح من " امل " وقيام " الحزب " بإعتقال الفاعلين.

البقاع الغربي مفيد سرحال
تدور منذ الثانية عشرة من ليل الاحد – الاثنين اشتباكات عنيفة بين مسلحي حركة " امل " و " حزب الله " في مشغرة وسحمر ويحمر والتلال المحيطة بها وتستخدم خلالها الاسلحة الرشاشة الثقيلة والقذائف الصاروخية والهاون من عيار 81- 82 – و 120 ملم.
واتسمت الاشتباكات بالعنف اذ سجلت اقتحامات للمراكز الرئيسية بين الفريقين في مشغرة وسحمر تحت غطاء مدفعي خصوصاً في ساعات الفجر الاولى . وقد لفت منطقة البقاع الغربي حال من الذعر والتوتر والشلل التام واضطر المواطنون الى التزام المنازل واللجوؤ الى الطبقات السفلى . في حين منعت حواجز الجيش اللبناني المواطنين على مدخلي سحمر ويحمر من الدخول اليهما بسبب غزارة النيران.
وعلم من مصادر أمنية ان الاشتباكات خفت حدتها بعد السابعة صباح امس ثم تجددت بشكل عنيف في التاسعة صباحاً. وحتى فترات بعد الظهر واحصي خلالها سقوط اكثر من مئة قذسفة مدفعية على مراكز الطرفين.
واشارت المصادر نفسها الى ان مسؤول امن حركة " امل " في البقاع الغربي محمد الخشن أصيب بجروح بعد انفجار قذيفة أر. بي. جي في مركز " الحركة " في سحمر . كذلك أصيب المسؤول العسكري في " امل " محمد عباس بجروح خطرة وتم نقلها الى مستشفيات المنطقة للمعالجة.
وأصيب ثمانية مدنيين في مشغرة خلال الاشتباكات.
وعلم ان معالجات على صعيد مركزي تجري بين قيادتي " أمل " و " حزب الله " لوقف الاشتباكات وتطويقها.
وعند الثانية والنصف من بعد الظهر سيطر " حزب الله " على بلدة سحمر بعد معارك في احيائا الداخلية. كما عنفت المعارك في مشغرة عند الرابعة. وذكرت مصادر أمنية أن " حزب الله " أحكم سيطرته على مشغرة في حين حافظت حركة " امل " على ثكنة الجيش النظامي عند مدخل مشغرة الشمالي.
ومساء أمس دارت اشتباكات عنيفة في محيط الموقع استخدمت فيها مختلف انواع الاسلحة والقذائف المدفعية.
ولم تتمكن سيارات الاسعاف من دخول قرى سحمر ويحمر ومشغرة. وقدرت مصادر أمنية أن حجم الاصابة هو 40 بين قتيل وجريح.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر أمنية أن المعارك بين "أمل " و "حزب الله " أدت الى مقتل 15 شخصاً على الاقل.
وأشارت على ان مقاتلي "حزب الله " سيطروا ظهر أمس على ثلاثة أرباع مشغرة وأبعدوا مقاتلي " امل " في سحمر ودخل بلدة يحمر من دون قتال بعد ان دخل منازل اعضاء من حركة " أمل " وجردهم من السلاح.


دمشق لإبعاد عون من بعبدا
" ارتياح " سعودي لتصريحات لبنانية " تتصف بالاتزان والاعتدال

رحبت أمس المملكة العربية السعودية بالتصريحات التي صدرت أخيراً عن بعض الزعماء اللبنانيين والتي " تتصف بالاتزان والاعتدال".
وبثت اذاعة الرياض ان ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء الامير عبد الله بن عبد العزيز رئس بعد ظهر أمس في قصر اليمامة في الرياض جلسة مجلس الوزراء.
وعقب الجلسة ادلى وزير الاعلام السيد علي الشاعر لوكالة الانباء السعودية بتصريح قال فيه : " تابع المجلس باهتمام كبير مجرى الامور على الساحة اللبنانية مؤكدا ما تضمنه تصريح المصدر المسؤول الصادر في تاريخ 28/4/1410 للهجرة. ومشيراً الى منطوق البيان الصادر من عواصم الدول العربية الاعضاء في اللجنة العربية العليا بهذا الشأن 11/5/1410 للهجرة.
واعرب المجلس عن تقديره العميق للمساعي الحثيثة التي تبذلها المملكة العربية السعودية بالتعاونوالتنسيق المشترك مع كل من المملكة المغربية والجمهورية الجزائرية . كما اعرب المجلس عن ارتياحه لما صدر عن بعض المسؤولين اللبنانيين اخيرا من تصريحات تتصف بالاتزان والاعتدال مما ساعد على توفير الاجواء الهادئة، والتخفيف من حدة التوتر النفسي لابناء الشعب اللبناني .
في دمشق اكدت الاذاعة السورية امس " ضرورة ابعاد " رئيس الحكومة العماد ميشال عون الذي " يشكل وجوده في قصر بعبدا عقبة امام اعادة السلام الى لبنان" .
وطلبت اذاعة دمشق من " القوى الدولية ممارسة ضغوط الابعاد لتجنيب لبنان مزيداً من الدماء ".
واضافت ان " الرئيس اللبناني الياس الهراوي والحكومة يواصلان جهود ازاحة العقبات لتأمين تسوية مشرفة من دون اراقة الدماء " مشيرة الى " ضرورة ابعاد رجل يعيق مسيرة شعب بكامله".


لاحظ ان موسكو لم تعد تساعد العرب تلقائياً
بيريز : التحولات في اوروبا الشرقية تتجه صوب الشرق الاوسط

الديار – كميل الطويل

اعتبر نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي وزير المال شمعون بيريز ان التغييرات التي تشهدها منطقة اوروبا الشرقية اتجهت صوب منطقة الشرق الاوسط . ولاحظ ان الاتحاد السوفياتي لم يعد يؤيد العرب تلقائياَ ضد اسرائيل.
وقال بيريز للصحافيين ان التحول الذي جعل الاتحاد السوفياتي يكف عن الوقوف كقوة منحازة الى جانب العرب في الشرق الاوسط هو تحول هائل.
وكان بيريز يتحدث قبل وصول نائب وزير الخارجية الاميركي لشؤون الشرق الاوسط السيد جون كيلي لاطلاع الزعماء لاسرائيليين صباح اليوم على نتيجة اجتماع قمة مالطا.
وجاءت تصريحات بيريز، الذي يتزعم، حزب العمل في الحكومة الائتلافية المنقسمة هي اسرائيل، متعارضة مع التصريحات التي أدلى بها اعضاء في تكتل ليكود الذي ينتمي اليه رئيس الوزراء الاسرائيلي اسحق شامير. ويرى هؤلاء ان الشرق الاوسط لم يتأثر بالاحداث التي تجري في اوروبا.
وقال بيريز " كيف يتخلى السوفيات عن المجر وبولونيا والمانيا ويبقون على سوريا وليبيا وآثيوبيا".
أضاف بيريز ان موسكو حذرت سوريا، أوثق حلفائها في المنطقة، الشهر الماضي من أنها لن تقدم لها اسلحة تكفي لوضعها في موقف متكافئ عسكرياً مع اسرائيل. واوضح ان التغييرات التي يعنيها تشمل أيضاً قرار العاهل الاردني الملك حسين اجراء انتخابات عامة واستعداد مصر لممارسة ضغوط على منطقة التحرير الفلسطينية لتقديم تنازلات. وقال ان " العالم كله يتغير. وسيسير الشرق الاوسط في الطريق الذي سارت فيه اوروبا الشرقية".
وفي كلام موجه الى شامير قال بيريز ان العالم بأسره يخطو نحو السلام على الرغم من هؤلاء الذين يحاولون " تضييع الوقت " .
وجاءت تصريحات بيريز في وقت يتزايد فيه عدم وضوح مستقبل الاقتراح الاميركي لاجراء محادثات في القاهرة في شأن النزاع الفلسطيني – الاسرائيلي.
(روبرت)






" الاحباط " يثير توتراً بين المنظمة ومصر
" الأهرام " أكدت أن عبد المجيد سَلّم واشنطن رداً "ايجابياً"

" الديار " – طوني عون
ذكرت صحيفة القاهرة في عددها الصادر اليوم ان مصر سلمت الى الولايات المتحدة رد منظمة التحرير الفلسطينية على مقترحات وزير الخارجية الاميركي السيد جيمس بايكر، واكدت المنظمة في ردها هذا حسب صحيفة " الاهرام " احقيتها في تشكيل الوفد الفلسطيني الى الحوار مع اسرائيل.
واوضح مصدر مصري ان وزير الخارجية المصري الدكتور عصمت عبد المجيد نقل جواب المنظمة الى السفير الاميركي في القاهرة السيد فرانك ونستر واعتبرت الولايات المتحدة مساء امس ان رد منظمة التحرير على خطة بايكر يعتبر "ايجابيا".
وتحدثت المصادر المسؤولة في واشنطن المصادر المسؤولة في واشنطن من هذا المنطلق عن احتمال اجتماع قريب ربما خلال هذا الشهر بين وزراء خارجية الولايات المتحدة ومصر واسرائيل في العاصمة الامييركية.
وكانت منظمة التحرير اكدت في وقت سابق على انها لن توافق على المقترحات الاميركية المؤلفة من خمس نقاط الا على "اساس" قرارات الهيئات الفلسطينية التي تنص خصوصاً على الاعتراف بدور منظمة التحرير، واشارت مصادر ديبلوماسية وفلسطينية في القاهرة ان الاحباط الناجم عن بطء احراز تقدم في مساعي السلام في الشرق الاوسط اثار توتراً في العلاقات بين مصر ومنظمة التحرير.
واعلن ممثل منظمة التحرير الفلسطينية في العاصمة المصرية السيد سعيد كمال لوكالة الصحافة الفرنسية ان رد المنظمة على خطة وزير الخارجية الاميركي "ايجابي". وكان مصدر مصري مأذون اعلن امس ان هذا ارد الفلسطيني اعد على ضوء قرارات المجلس المركزي الفلسطيني الذي عقد في بغداد في تشرين الاول الماضي. واوضح ان هذا الرد " يحظى باجماع فلسطيني". الا ان كمال رفض مع ذلك الكشف بالتفصيل عن مضمون الرد الفلسطيني واكتفى بالقول "الطريقة التي سيتم بها الاعلان عن الرد الفلسطيني تشكل حالياً موضوع مناقشات بين مصر ومنظمة التحرير والولايات المتحدة".
وكانت مصادر في القاهرة ذكرت ان صبر مصر قد نفذ في شأن عدم رغبة منظمة التحرير في قبول مقترحات اميركية من اجل السلام مع اسرائيل . ويرى بعض المسؤولين الفلسطينيين ان مصر تتعرض لضغط من جانب واشنطن لاقناع منظمة التحرير بتقديم مزيد من التنازلات لاسرائيل.
وصرح مسؤول رفيع في حركة فتح، كبرى فصائل منظمة التحرير الفلسطينية لـ "رويتر " "لا يمكن التصديق ان مصر ستنضم الى اولئك الذي يمارسون ضغطاً على منظمة التحرير الفلسطينية ". واضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه " اننا نعول كثيراً على الوساطة المصرية . نحن مفعمون بالامل ولكنها (القاهرة) عاجزة عن اتمام المهمة ".
وكانت منظمة التحرير الفلسطينية قدمت يوم الجمعة الماضي ما قال مسؤولون انه ردها النهائي على مقترحات اجراء محادثات السلام في مذكرة الى الولايات المتحدة، اكدت فيها انه لن يتفاوض اي وفد فلسطيني مع اسرائيل الا اذا تولت المنظمة تشكيله. واعربت المذكرة عن استعداد المنظمة التعامل مع الخطة التي طلاحها وزير الخارجية الاميركي ولكن بما يتفق مع قرار المجلس المركزي للمنظمة في شأن اجراء حوار فلسطيني – اسرائيلي.
وتصر منظمة التحرير منذ زمن طويل على انها وحدها صاحبة الحق في اتخاذ قرار في شأن من سيتفاوض باسم الفلسطينيين في حين تواصل اسرائيل رفضها لاي دور للمنظمةفي عملية السلام.
ولم ترد مصر بعد علناً على مذكرة المنظمة، الا ان ديبلوماسيين ذكروا ان ذلك قد يؤدي الى تفاقم حالة التوتر التي بدأت تتسرب الى العلاقات بين الجانبين خلال الاسابيع القليلة الماضية.
وقال ديبلوماسيون ان المسؤولين المصرين يحرصون على الاعتماد على المعتدلين داخل منظمة التحرير الفلسطينية لتجنب العودة الى ما يصفه الفلسطينيون بكفاحهم المسلح لاستعادة الضفة الغربية وقطاع غزة المحتلين من السيطرة الاسرائيلية. واشار موفد اوروبي الى انه "انتشار شعور بين المصريين بأنه اذا تقوصت عملية السلام فسينتهي الاعتدال في مصر والمنطقة بأسرها".
واعلن مسؤول ان مصر ترى فرصة تاريخية لاجتياز مأزق مساعي السلام . في الشرق الاوسط. وستواصل القاهرة التحدث مع منظمة التحرير وحضها على الموافقة على حوار فلسطيني – اسرائيلي.
واضاف ان التحسن الذي طرأ منذ وقت قريب على العلاقات بين الشرق والغرب يساعد على ايجاد تسوية للصراعات الاقليمية مثل نزاع انغولا وناميبيا. وتحاول مصر اقناع منظمة التحرير ان المحادثات على اي مستوى ستقضي في نهاية المطاف الى مفاوضات مباشرة بين اسرائيل والمنظمة. وقال الرئيس حسني مبارك في حديث مع صحيفة مويتية نشر يوم السبت ان الحوار افضل من اطلاق التصريحات ومن يرفض الحوار ليس امامه بديل. وترى منظمة التحرير احتمال استبعادها من المفاوضات المباشرة شركاً فهو سيمكن الزعماء الاسرائيليين من تجنب مناقشة اقامة دولة فلسطينية ويعطيهم متسعاً من الوقت لسحق الانتفاضة في الضفة الغربية وقطاع غزة المحتلين.
وقد ابدت مصر في صورة غير علنية نفاد صبرها على عزوف منظمة التحرير عن قبول مشورتها . وقال المسؤول المصري ان الاسرائيليين سيكون عليهم التفاوض مع منظمة التحرير في نهاية المطاف وسيدرك الزعماء الاسرائيليون ان الممثلين الفلسطينيين يتلقون تعليماتهم من المنظمة. واضاف انهم سيقررون في نهاية الامر انه أيسر عليهم ان يتفاوضوا مباشرة مع منظمة التحرير .
• في تونس افاد مسؤول فلسطيني رفيع المستوى طلب عدم ذكر اسمه ان منظمة التحرير اكدت مجدداً للوالايات المتحدة تنها لن توافق على امقترحات الاميركية المؤلفة م نخمس نقاط الا على " اساس " قرارات الهيئات الفلسطينية التي تنص خصوصاً على الاعتراف بدور منظمة التحرير. وفي تعليقه على الانباء التي نشرتها الاحد الصحافة الاسرائيلية والتي افادت ان منظمة التحرير وافقت على خطة بايكر افاد المسؤول الفلسطيني ان مذكرة فلسطينية وجهت الى الولايات المتحدة نصت على ان " موافقتها على خطة بايكر التي نشرت في السادس من تشرين الاول الماضي لا يمكن ان تتم الا على اساس قرارات المجلس المركزي الفلسطيني " الصادرة في بغداد في السابع عشر من الشهر نفسه.
• وبذلك تجدد منظمة التحرير تمسكها بالموقف الذي اتخذه المجلس المركزي من اجل الاعتراف بدور منظمة التحرير وبحقها في تعيين ممثليها الى اي حوار مع اسرائيل . واوضح المصدر عينه ان اسرائيل ترفض اي اتصال مباشر او غير مباشر مع منظمة التحرير وتعتبر ان الموضوع الوحيد في المحادثات الفلسطينية - الاسرائيلية يجب ان يكون تنظيم انتخابات في الاراضي المحتلة.
وقد سلم ممثل المنظمة في تونس السيد الحكم بلعاوي المذكرة الفلسطينية السبت الماضي الى السفير الاميركي في تونس المكلف رسمياً بالحوار مع منظمة التحرير السيد روبرت بلليترو.
• في ابو ظبي ذكرت مصادر رسمية ان رئيس دولة فلسطين ياسر عرفات وصل امس الى ابوظبي في زيارة يلتقي خلالها رئيس دولة الامارات العربية المتحدة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. واضافت المصادر ان المحادثات بين عرفات والشيخ زايد تتناول خصوصاً الوضع في الاراضي المحتلة والجهود الرامية الى تحريك عملية السلام في الشرق الاوسط. وحسب مصدر فلسطيني حسن الاطلاع فان عرفات يطلع الشيخ زايد على الاتصالات الاميركية – الفلسطينية حول موضوع خطة بايكر.
وكان الشيخ زايد انتقد في شدة الاحد الولايات المتحدة لدعمها اسرائيل واتهم هذه الاخيرة بــ " اعاقة اي مبادرة عربية " تهدف الى اقرار السلام وارساء الامن في المنطقة".
• في عمان اعرب الرجل الثاني في حركة فتح الفدائية السيد صلاح خلف (ابو اياد) عن شكه في اجراء الحوار الفلسطيني – الاسرائيلي ما دام اسحق شامير رئيس وزراء اسرائيل " موجوداً في الحكم في اسرائيل".
• واعلن خلف في مقابلة مع صحيفة " الراي " الاردنية امس ان الرد الفلسطيني على خطة بايكر يمثل " قمة المرونة الفلسطينية التي لا يمكن تجاوزها على الاطلاف" واضاف ان المنظمة " ستنشر مستقبلاً كافة نصوص الردود والاستيضاحات والرسائل المتبادلة مع واشنطن عبر القاهرة".
وذكر خلف ان خطة بايكر بقيت " ضبابية منذ البداية وكانت الاجابات الاميركية على اسئلتنا ضبابية الامر الذي دفع بنا الى ان نسد بعض ثغرات الضباب في ردنا النهائي والحاسم".
وقال ان قرار العاهل الاردني الملك حسين بفك الارتباط مع الضفة الغربية كان قراراً تاريخياً وضع منظمة التحرير الفلسطينية امام العالم وانه لولا هذا القرار لما استطاعت المنظمة اخذ المبادر الساسية".
• في القدس رفض مسؤولون اسرائيليون التعليق على اي تصريح للمنظمة ولكنهم قالةا انهم ينتظرون رد مصر على مقترحات بايكر.
وذكر مسؤول اسرائيلي في شكل غير رسمي انه يبدو ان منظمة التحرير في مأزق اذ انها لا تريد ان تتخلى عن وصف نفسها بأنها الممثل الوحيد للفلسطينيين ولكنها تخشى ان يعني رفضها اجراء محادثات في القاهرة ، ان الانتفاضة لم تحقق شيئاً. وقال المسؤول " وصلت الانتفاضة الى مرحلة ... يخاطرون فيها بفقد كل شيء ، ارجو ان يفهموا انهم وصلوا الى مفترق طرق".
• في الاراضي المحتلة ايّد وطنيون بارزون رد المنظمة على المقترحات الاميركية. وقال السيد رضوان ابو عياش رئيس اتحاد الصحافيين العرب ومقره القدس ان رد المنظمة ايجابي ويتفق مع رغبة الشعب الفلسطيني في تحقيق السلام.
واعلن السيد البرغوثي رئيس تحرير مجلة " الطليعة " اليسارية ان موقف المنظمة جيد لانه يستند الى قرارات المجلس المركزي الفلسطيني . واضاف انه يجب الا يتوقع مزيد من التنازلات من جانب منظمة التحرير ، وانه من غير المتوقع ان يقبل طرف شروطاً تلغي وجوده.
(رويتر – و.ص.ف)



مورفي وفانس التقيا الشرع في دمشق

دمشق – و.ص.ف – اعلنت الوكالة العربية السورية للانباء "سانا " الرسمية ان وزير الخارجية السوري السيد فاروق الشرع استقبل امس في دمشق وفداً أميركياً يضم خصوصاً وزير الخارجية الاميركي الاسبق السيد سايروس فانس ومساعد وزير الخارجية السابق السيد ريتشارد مورفي.
وأضاف المصدر ان الاجتماع تناول " العلاقات السورية – الاميركية والنزاع العربي – الاسرائيلي والوضع في لبنان اضافة الى آخر التطورات على الصعيد الدولي ". وسيتوجه الوفد بعد دمشق التي وصلها مساء السبت الماضي الى الاردن واسرائيل ومصر.



غورباتشيوف لاحترام الحدود الموروثة
قادة حلف فرصوفيا انهوا اجتماعاتهم
بإدانة سحق قواتهم لـ "ربيع براغ "

الديار – ادمون اسحق
تبنى امس قادة حلف فرصوفيا في ختام قمتهم، اعلاناً يدين تدخل قواتهم في تشيكوسلوفاكيا في آب 1968 لسحق "ربيع براغ"، واعتبروه "تدخلا في الشؤون الداخلية" لهذا البلد ويجب ادانته. في حين اكد الزعيم السوفياتي ميخائيل غورباتشيوف، على ضرورة الاستقرار لاوروبا، واحترام الحدود الموروثة بعد الحرب.
انهى مساء قادة الحلف السبعة (الاتحاد اسوفياتي، المجر، بولونيا، المانيا الشرقية، رومانيا، بلغاريا وتشيكوسلوفاكيا) قمتهم التي عقدت امس في موسكو، بعد ان اطلعهم غورباتشيوف على نتائج محادثاته السبت والاحد في مالطا مع الرئيس الاميركي جورج بوش.


ونقل التلفزيون السوفياتي عن زعيم الكرملين قوله، انه أكد في خلال الاجتماع على ضرورة الاستقرار لاوروبا واحترام الحدود الموروثة بعد الحرب، واضاف ان الواقعية توصى بالابقاء على حلفين حتى الان، حلف فرصوفيا وحلف الاطلسي.
الى ذلك، اضاف الاعلان المشترك للقادة السبعة ، والذي تلي مساء على التلفزيون السوفياتي، انه " بوقف عملية التجديد الديمقراطي في تشيكوسلوفاكا، كان لهذه الاعمال غير المشروعة نتائج سلبية على المدي الطويل".
يذكر ان رومانيا لم تشارك في تدخل قوات الحلف في تشيكوسلوفاكيا.
من جهة أخرى، عكس تشكيل وفود اوروبا الشرقية الى القمة، التحولات الكبيرة التي طرأت على المعسكر الشرقي في الاسابيع الاخيرة.
فقد مثل الحزب الشيوعي الالماني الشرقي رئيس الحكومة السيد هانز مودروف ، في حين ان الامين العام السابق للحزب الشيوعي ايغون كرينتس، حضر بصفته رئيساً للدولة. اما وزير الخارجية السيد اوسكار فيشر، فيمثل عنصر الاستمرارية الوحيد، لانه كان يشارك في حكومة السيد فيلي شتوف، الذي ابعد من الحزب الشيوعي.
ولم تمثل المجر بالحزب الشيوعي، انما بعضوين من الحزب الاشتراكي المجري الذي ابتعد عن شيوعية الدولة، وهما رئيس الحزب الاشتراكي السيد ريز نيرس ورئيس الوزراء السيد ميكلوس نيميث.
ولبولونيا وفد غريب، جمع بين الشيوعيين وغير الشيوعيين، ومثل الشيوعيين رئيس الجمهورية الجنرال فويوسيتش ياروزلسكي والامين العام للحزب الشيوعي السيد ميشيسلاف راكوفسكي ، فضلاً عن وزير الدفاع الجنرال فلوريان سيفيكي.
اما غير الشيوعيين فممثلون برئيس الوزراء السيد تادوش مازوفيتسكي، الذي يشارك للمرة الاولى في اجتماع للحلف، ووزير الخارجية السيد يارومير جوهانس.
ويمثل بلغاريا رجلها القوي الجديد بيتر ملادنوف رئيس الدولة، والامين العام للحزب الشيوعي ووزير خارجيتها الجديد السيد بايكو ديميتروف.
ويعتبر رئيس الدولة الرومانية والامين العام للحزب الشيوعي نيكولاي تشاوتشيسكو الذي اعيد انتخابه بالاكثرية لولاية جديدة تستمر خمسة اعوام على رأس الحزب "الديناصور"، الشيوعي ....الذي يشارك في القمة.
وسيحاول الزعيم الروماني برفقة رئيس الوزراء السيد كونستنتين داسكالوسكو ووزير الخارجية السيد ايون ستويان المواليين له، فهم المعسكر الاشتراكي عبر اجتماعات ثنائية.
وغاب عن القمة اريك هونيكر (المانيا الشرقية ) . وتيودور جيفكوف (بلغاريا) وميلوس ياكيش (تشيكوسلوفاكيا).
من جهة اخرى، اشاد اول من امس الزعيم السوفياتي غورباتشيوف، بما ابدته الادارة الاميركية "للمرة الاولى " في خلال قمة مالطا ، من رغبة في اقامة " تعاون اقتصادي طبيعي" مع الاتحاد السوفياتي.
وفي حديث للتلفزيون السوفياتي، اذيع مساء، امس ، اعتبر الزعيم السوفياتي ان ذلك يوضح، ان ادارة الرئيس جورج بوش مع تأكيد "استمراريتها" مع ادارة الرئيس السابق رونالد ريغان " قدمت بالفعل مقترحاتها التي تكمل كثيراً ما سبقها".
وفي مجال نزع السلاح ، صرح غورباتشيوف بانه بعد محادثات مالطا، من الممكن عقد اتفاق في شأن خفض الاسلحة التقليدية عام 1990، كما يمكن ايضا توقع نتائج في مجال نزع الاسلحة الكيميائية.
وفي خلال الحديث، اعتبر غورباتشيوف الذي بدأ شديد التفاؤل، ان مالطا خلقت "ظروفاً جيدة"، لتحقيق "نتائج ملموسة في المستقبل"، وان التعاون بين واشنطن وموسكو سيكون من الان فصاعداً " اكثر ديناميكية ".
(رويتر – و.ص.ف)


شعلة الديار
بداية الطريق

من المبكر رسم صورة واضحة لتطور الاوضاع في لبنان والشرق الاوسط قبل معرفة حقيقة ما جرى في قمة مالطا ، والخطوات العملية التي ينوي الجباران اتخاذها لدفع عملية السلام في المنطقة ، وتسهيل التسوية للأزمة اللبنانية. وإذا كان العالم يقف على عتبة حقبة جديدة كما يرى الزعيم السوفياتي ميخائيل غورباتشيوف، فإن الاوضاع في لبنان وتسارع الاحداث ، قد يجعلان قدرة الدولتين العظميين محدودة التأثير والفاعلية اذا لم يسارعان الى اسدال الستارة على التهديدات العسكرية وافساح المجال امام مفاوضات جديدة ، تأخذ في الاعتبار الواقع على الارض، خصوصاً وان باب المفاوضة لا يزال مقفلاً وليس ما يشير الى امكان اعادة النظر في اتفاق الطائف لجهة بند السيادة ووجود الجيوش الغربية على الاراضي اللبنانية.
لكن يمكن استقراء بعض ملامح المرحلة المقبلة وتوجهاتها من خلال تسليط بعض الاضواء على مؤشرات تحمل بعض الايجابية، إذا بدا في المستقبل ان هذه المؤشرات هي حقيقة تعبر عن ثوابت في سياسة الولايات المتحدة الاميركية والاتحاد السوفياتي في تعاملهما مع قضايا الشرق الاوسط عموماً ومع القضية اللبنانية تحديداً ، هذه المؤشرات المطمئنة بعض الشيء تكمن في اعلان الجبارين عن توافقهما على النهج السلمي للحل واغتنام الفرصة لاحلال السلم في لبنان.
ما من احد بإمكانه ان يشكّك في هذا التوجه السياسي الجديد الذي هو البداية كما يقول غورباتشوف، لأن الخوف يبقى في ان تحول مصالح الجبارين من متابعة هذه المسيرة التي يعتبرها زعيم الكرملين انها لا تزال في اول الطريق الطويل الى مرحلة السلام الدائم.
فالأزمة في لبنان دخلت قمة الجبارين من الباب الواسع، واتفاق الطائف هو النافذة التي يمكن الولوج منها لتحسين شروط التسوية ، بحيث تأتي متكاملة ومتطابقة لروح الوفاق الدولية بإعادة النظر في بند السيادة ومستقبل الجيوش الغريبة على الارض اللبنانية. وجاء تصريح غورباتشوف ليلقى مزيداً من الضوء على الاهتمام الدولي بالأزمة اللبنانية. وان حاول الرئيس بوش التذكير بخطة اللجنة الثلاثية وتأييدها الفاعل لها، فموسكو رأت ضرورة التعاون مع واشنطن لحل الأزمة على اعتبار " ان لدينا امكانات متساوية في مجالالماهمة لحل النزاع ايجاباً ".
هذا الموقف لم يزعج بوش، بل على العكس نجد انها المرة الاولى التي يعترف الاميركيون ان للسوفيات دوراً ايجابياً في الشرق الاوسط ، مما يقود الى الاعتقاد ان واشنطن تريد ان تدفع موسكو الى ممارسة مزيد من الضغوط على منظمة التحرير الفلسطينية لتسهيل قضية الصراع الفلسطيني الاسرائيلي وعلى سوريا لتسهيل التسوية في لبنان، وأوحى غورباتشوف من خلال تصريحاته ان الاتحاد السوفياتي يقوم دور اكبر من الولايات المتحدة في المنطقة.
وقال صراحة ان "ثمة تفاهماً بيننا على انه من الضروري ان نبذل ما في وسعنا كل بمفرده وكلانا معاً توصلاً الى حل هذه المشكلة "، مشيراً الى انه والرئيس بوش " اتفقا على خطة للسلام في لبنان اوجدت فرصة للتسوية نعتقد اننا سنساهم في ذلك".
على اي حال فالأزمة اللبنانية وضعت الجميع امام مسؤولياتهم، بحيث لم يعد في الامكان تجاهل التطورات على الساحة السياسية ولا التفاعلات التي قد تؤدي الى عرقلة كل الجهود المبذولة كلها، فاللجنة الثلاثية وجدت نفسها في ضوء هذه التطورات انها معنية مباشرة بما يجري، لا سيما بعد التعقيدات والعوائق التي واجهت اتفاق الطائف وآليته التنفيذية" وهي دعت وزراء خارجيتها الى عقد اجتماعات في جدة لمواكبة التطورات ودرس المخارج التي تؤمن تنفيذ الاتفاق. وقد يجد وزراء الثلاثية انفسهم امام مرحلة اتصالات جديدة اقليمية دولية لإدخال تعديلات على بند السيادة، أو اعطاء ضمانات عملية تؤمن إخراج الجيوش الغريبة من لبنان، وصيغة الضمانات هي المخرج الوحيد من المأزق ، ومجلس الأمن هو المرجع الصالح لترجمة عملية لاتفاق بوش- غورباتشيوف ، على السلام في لبنان,








على طريق الديار

كيف يجوز شتاء وصيف على سطح واحد؟ في لبنان يبدو ان كل شيء جائز، فسلام في منطقة وحرب في أخررى وهدنة في منطقة وتشنج في اخرى، اضراب في منطقة ويوم طبيعي في منطقة..
اتفاق الطائف؟ اتفاق لعملية سلمية في لبنان، هكذا يفسر . وقمة السفينتين . في مالطا "منعت " الحل العسكري في لبنان وشددت على الحل السلمي؟
لماذا اذاً المعارك والقتل في سحمر ويحمر؟ لماذا القصف في الجنوب وسقوط القتلى والجرحى ؟ هل يعتبر العالم من الطائف الى موسكو الى واشنطن وباريس والفاتيكان .. ان " السطوح " اللبنانية كافية لتعدد الفصول في آن معاً؟ وان ما يحرّم اليوم في كل العالم يحلل في بلد واحد هو لبنان؟!.
"الديار"