بدأت «شركة غولفتاينر» برئاسة رئىس مجلس ادارتها طوني عماطوري

مشغلة رصيف الحاويات في مرفأ طرابلس، بتجهيز مختبر ميداني لإجراء فحوصات فيروس «كورونا» مجاناً، لكلّ العاملين والموظفين ومن يتعامل معه، بالتعاون مع نقيب أطباء طرابلس والشمال الدكتور سليم أبي صالح، وذلك ضمن مبادرة إنسانية وصحية تؤكد خلالها الشركة حرصها على «عائلة المرفأ».

والمختبر الذي من المفترض أن يباشر عمله خلال الساعات المقبلة، سيداوم فيه طبيب مختبر وممرضتان، وسيكون مستوفيا لكل الشروط الصحية والتعقيمية. كما ستبادر الشركة الى الاستعانة بـ«شركة بويكر» لتعقيم كل مباني ومكاتب ومستودعات وآليات وأنحاء المرفأ، فضلا عن تخصيصها العمال بألبسة واقية خاصة للحماية من «كورونا» يمكن تعقيمها يوميا بالأدوية، إضافة الى كمامات ونظارات وقبعات طبية بهدف تحويل مرفأ طرابلس الى مرفأ صحي آمن خال من الفيروس. وقد لاقت هذه المبادرة إستحسانا من عائلة المرفأ التي وجدت فيها «شعورا من شركة غولفتاينر بالمسؤولية الوطنية في الدرجة الأولى، وبمسؤوليتها تجاه عمال المرفأ وموظفيه ورواده.