أعلنت هيام عامر، عمة أحمد علي عبد العزيز، ثالث ضحية لفيروس كورونا، في مصر، أن المتوفي أورث عدوى هذا الفيروس لزوجته وأولاده الثلاثة وبينهم طفلة عمرها عامان ونصف.

وقالت إن الالتهاب الرئوي الناتج عن هذا الفيروس أصاب أيضا "ابنته الأخرى وعمرها 9 سنوات وابنه في الجامعة" وأن عينات التحاليل الخاصة بزوجة الضحية وأولاده الثلاثة جاءت إيجابية.

وأضافت: "أرسلوا لنا التحليل وكانت النتيجة إيحابية، وأخذوا الفتاة للحجر الصحي. الحالات مستقرة وأطمئن الجميع".

وشهدت محافظة الدقهلية المصرية وفاة الحالة الثانية بها نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، واتخذت الدولة عددا من التدابير الاحترازية داخل المدينة للسيطرة على تفشي الفيروس من بينها إغلاق سوق المواشي بالمدينة ووضع 300 أسرة تحت الحجر الصحي، حسبما أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان.