بعد الصين وقارة آسيا، انعكست الفوضى التي يسببها تفشي فيروس كورونا المستجد حول العالم، على الأحداث الرياضية لاسيما في أوروبا، وبدأت تهدد إقامة مباريات في مسابقة دوري الأبطال لكرة القدم في إيطاليا.

وفي ما يلي سلسلة من الأحداث الرياضية التي ألغيت، أو تأجلت، أو باتت إقامتها مهددة :

} كرة القدم }

بطولة الصين: كان من المقرر أن ينطلق الدوري الصيني في 22 شباط الحالي، لكن السلطات الرياضية اضطرت إلى تأجيله بالإضافة "إلى جميع المنافسات الرياضية من مختلف الأنواع وعلى جميع الأصعدة"، كما أعلن الاتحاد المحلي للعبة.

وسيخوض المنتخب الصيني الأول مباراتين ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى مونديال قطر 2022 وكأس آسيا 2023 التي من المقرر أن يستضيفها على أرضه، في تايلاند ومن دون جمهور. وتواجه الصين منتخب جزر المالديف في 26 آذار ثم غوام في 31 منه على ملعب "تشانغ آرينا" في بوريرام في وسط شرق تايلاند.

دوري أبطال آسيا: أرجئت مباريات المسابقة القارية التي كان طرفها أحد الفرق الصينية إلى مطلع نيسان باستثناء مباريات بيجينغ غوان الذي كان يقيم معسكراً في كوريا الجنوبية.

التصفيات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020: تم نقل التصفيات المقررة في ووهان حيث البؤرة الأساسية للفيروس، إلى سيدني الأسترالية.

كذلك، أرجئت أربع مباريات ضمن الدوري الإيطالي كانت مقررة في 23 شباط ، وتطرح علامات استفهام عن مصير مباريات عدة مقبلة، وتحديداً مباراة إنتر ميلان ومنافسه البلغاري لودوغورتس في دور الـ32 لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ". وأشارت صحيفة "كورييري ديلو سبورت" إلى إمكان إقامة المباراة من دون جمهور أو على ملعب محايد خارج شمال إيطاليا. أما شبكة "ESPN" الأميركية، فكشفت أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وزملاءه في فريق برشلونة سيخضعون لفحوص طبية لدى وصولهم الى مدينة نابولي حيث يواجهون فريق المدينة في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا اليوم الثلاثاء.

وأمس الإثنين، أعلن رئيس الاتحاد الإيطالي تقدمه بطلب من السلطات المحلية لبحث إمكانية إقامة المباريات المقبلة في الدوري خلف أبواب موصدة، وأيضاً مباراة إنتر ولودوغورتس.

كما تم تأجيل انطلاق الدوري الكوري الجنوبي والذي كان مقرراً أن ينطلق نهاية الأسبوع، من دون أن يحدد موعد جديد لذلك.

} كرة المضرب }

اضطرت الصين إلى الانسحاب من مواجهتها لرومانيا يومي 6 آذار و7 منه ضمن مسابقة كأس ديفيس.

تم إلغاء دورة جيان التي كانت مقررة منتصف نيسان المقبل.

} الماراتون }

تم إلغاء مشاركة نحو 38 ألف هاوٍ في سباق ماراتون طوكيو المقرر في الأول من آذار، وماراتون العاصمة الكورية الشمالية بيونغ يانغ الذي يقام عادة في نيسان.

} ألعاب القوى }

تم ترحيل بطولة العالم لألعاب القوى داخل قاعة المقررة في مدينة نانكين الصينية من 13 إلى 15 آذار، حتى العام 2021. كان من المقرر أن تكون هذه البطولة أول بطولة كبرى في رياضة أم الألعاب قبل أربعة أشهر من دورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي تستضيفها طوكيو بين 24 تموز والتاسع من آب المقبلين.

} رياضات ميكانيكية }

تم تأجيل سباق جائزة الصين الكبرى ضمن بطولة العالم للفورمولا وان، والذي كان من المقرّر أن يقام على حلبة شنغهاي بين 17 نيسان و19 منه، والذي يستقطب الآلاف من مشجعي هذه الرياضة الميكانيكية.

في المقابل، أبقى المنظمون على جائزة فيتنام الكبرى في موعدها المحدد في الخامس من نيسان.

"فورمولا أي": ألغي سباق جائزة سانيا في جزيرة هاينان الصينية، والذي كان مقرراً في 21 آذار المقبل.

} ملاكمة }

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية نقل التصفيات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو إلى الأردن (3-11 آذار) بعدما كانت مقررة في شباط في مدينة ووهان الصينية وذلك بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

} سباحة }

السباحة الايقاعية: قرر الاتحاد الدولي للسباحة إلغاء اللقاءات الدولية المقررة في سوزهو من 23 إلى 25 نيسان.

اللقاءات الدولية في الغطس: ألغى الاتحاد الدولي للسباحة مرحلة الصين التي كانت مقررة بين 7 آذار و9 منه.