تطـــوير العلاقات الإقتصاديّة والتجاريّة

التقى رئيس غرفة طرابلس والشمال توفيق دبوسي سفير جمهورية اندونيسيا، هاجريانتو طوهاري، يرافقه الملحقان الاقتصادي ريسباتي أندرياني والسياسي بريما أميليا، ومن القسم الإقتصادي محمد أحمد، في حضور مديرة الغرفة ليندا سلطان ومدير حاضنة الاعمال (بيات) الدكتور فواز حامدي.

واعتبر دبوسي ان زيارة السفير طوهاري وكبار المسؤولين في السفارة الإندونيسية في لبنان تنطوي على رغبة مشتركة في تطوير العلاقات الثنائية في المجالات كافة ومختلف المستويات، مؤكدا «تطلعات غرفة طرابلس بأن يتم إعتماد مكتب إندونيسي تمثيلي للسفارة في مقر الغرفة وإستضافة يوم إندونيسي فيها أيضا وكذلك العمل المشترك على تنظيم معرض تجاري إندونيسي يقام في معرض رشيد كرامي الدولي».

وشدد دبوسي على «أهمية تعزيز علاقات التبادل التجاري بين لبنان واندونيسيا بالرغم من الظروف الإقتصادية الإستثنائية التي يمر بها لبنان في المرحلة الراهنة».

ومن ثم تم إستعراض المشاريع كافة التي تعتمدها غرفة طرابلس في مقرها وكذلك المشاريع الإستثمارية الكبرى التي تطلقها وضرورة العمل في مناخ من الشراكة على إبرام اتفاقية تعاون بين الغرفة التجارية الإندونيسية وغرفة طرابلس من خلال مختبرات مراقبة الجودة لديها لتشجيع حركة الصادرات اللبنانية بإتجاه الأسواق الإندونيسية وتتوفر فيها معايير الجودة والمواصفات كافة».

تمنى السفير طوهاري أن «يتجاوز لبنان المرحلة الراهنة وأن تتطور أوضاعه العامة بإتجاه الإيجابية وإستتباب الأمن والإستقرار فيه من أجل أن تتمكن الجهات المعنية من إستئناف مشاريع التنمية وأن لدينا نحن برنامجا متكاملا لتعزيز العلاقات الإقتصادية بين بلدينا واعادة التوازن للميزان التجاري بينهما».