أعلن المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، في بيان امس، «ان قراءة التقرير السنوي لأعمال مديرية التفتيش والمراقبة في #الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي عن العام 2019 بينت النتائج التي حققتها هذه المديرية خلال العام المذكور، حيث أجريت الرقابة على 785 5 مؤسسة وشملت 025 34 أجيرا. وأسفرت أعمال التفتيش هذه عن نتائج مالية لصالح الصندوق بقيمة 101 مليار ليرة لبنانية تقريبا، بالإضافة إلى التصريح عن 1488 أجيرا مكتوما كانت المؤسسات تكتم استخدامهم، منهم 1153 أجيرا لبنانيا و 335 أجيرا أجنبيا، وإلى شطب 430 أجيرا وهميا تم الإدعاء عليهم وعلى أصحاب العمل الذين قاموا بالتصريح عنهم أمام القضاء المختص مع المطالبة برد التقديمات التي استفادوا منها دون وجه حق».

ونوه كركي «بجهود جميع العاملين في مديرية التفتيش والمراقبة من فئاتهم كافة ودعاهم إلى بذل المزيد من الجهود في العام 2020 للمحافظة على ديمومة المؤسسة».

وطالب كركي «الدولة اللبنانية بالمباشرة بتسديد ديونها للصندوق والتي تجاوزت الـ 3500 مليار ليرة مع نهاية العام 2019 وذلك تمكينا للمؤسسة من الإستمرار في تأدية تقديماتها للمضمونين». ودعا جميع العاملين في الصندوق إلى «مضاعفة الجهود لإنجاز معاملات أصحاب العمل والمضمونين بالسرعة اللازمة وبصورة خاصة براءات الذمة الشاملة والمحصورة».