توجه نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي خلال مؤتمر صحافي عقده في المجلس النيابي، الى رئيس الحكومة المكلف حسان دياب بالقول: «لا يجوز تغليب منطق الانقلاب على نتيجة الانتخابات النيابية، لانه حينها نهمش فئة كبيرة من اللبنانيين، وكل الطموحات التي تهدف للانقلاب على نتائج الانتخابات بغضب او من دون غضب، سيؤدي الى مزيد من الفوضى والازمة الاقتصادية، والى حروب تبدأ ولا تنتهي، ونحن نحذر ونقول انه يجب ان يتحمل المسؤولية كل من يتجه الى الطرح العقلاني ان هناك نواباً ومجلس نواب وحراكاً انتج مطالب.

ودعا الفرزلي «للذهاب الى الحوار العقلاني والمسؤول»، وشدد على ان الانقلاب على نتائج الانتخابات النيابية ممنوع، سواء شاء الخارج ام رفض، ومعظم الضغط الاقتصادي مرده الحصار الاقتصادي الذي يتعرض له لبنان الى جانب سوء الادارة والفساد، ونحن نناشد دياب ان ينسى مسألة تجاوز المجلس النيابي ونتائج الانتخابات، وليس كل من حصل على 400 صوت في الانتخابات يريد الانتفاضة ويعمل على ان يكون الحراك مطية لعودته.