استقبل رئيس «الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة» الشيخ ماهر حمود في مكتبه في صيدا المستشار الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان الدكتور عباس خامه يار، والمحلل السياسي محمد صادق الحسيني، وكان اللقاء، حسب بيان صدر، «مناسبة للتداول في الأوضاع العامة خاصة بعد اغتيال قاسم سليماني وابو مهدي المهندس ودور ايران في لبنان في دعم المقاومة المستمر، وضرورة العمل الجاد للخروج من الأزمات المذهبية المفتعلة».

اضاف البيان انه »سبق للمستشار خامه يار أن كان له باع طويل خلال المناصب التي تولاها في البلاد العربية وغيرها في تأكيد معاني الوحدة الإسلامية وتوضيح الرؤية السياسية الموحدة للجهود الإسلامية كافة».

واستبقى حمود خامه يار والحسيني على مائدة الغداء، شاكرا »جهودهما الطيبة ومساعيهما الحميدة بين أبناء الأمة الإسلامية».