أعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال تهنئته للرئيس السوري بشار الأسد بالعام الجديد، أكد على موقفه من تنمية الصداقة والتعاون متبادل المنفعة مع سوريا.

وقال البيان: "في رسالة التهنئة الموجهة إلى الرئيس السوري بشار الأسد أكد الزعيم الروسي مجددا التزامه بمواصلة تطوير علاقات الصداقة والتعاون متبادل المنفعة مع سوريا والدعم المستمر لسيادة ووحدة وسلامة أراضي البلاد".

وأعرب بوتين عن أمله في أنه من خلال الجهود المشتركة في العام المقبل، سيكون من الممكن إعادة السلام بشكل نهائي إلى الأراضي السورية.

وفي العام الماضي أكد الرئيس الروسي، في برقية تهنئة بمناسبة رأس السنة للرئيس السوري، أن روسيا تعتزم مواصلة دعم سوريا في محاربة الإرهاب، وحماية وحدة أراضيها.

ونقل الكرملين أن الرئيس بوتين، أكد أن روسيا تعتزم مواصلة تقديم كافة أشكال الدعم لسورية حكومة وشعبا في وجه قوى الإرهاب، ولحماية سيادة ووحدة أراضيها، وتمنى لمواطني سوريا العودة للحياة الآمنة في أقرب وقت.