فاجأت النجمة العالمية آديل متابعيها في أحدث ظهور لها، بعد اختفائها لأكثر من شهرين. 

وشاركت النجمة البالغة من العمر 31 عاماً متابعيها بمجموعة من الصور على إنستغرام ظهرت فيها إلى جانب سانتا كلوز، وبدت أكثر نحافة من أي وقت مضى.
 

 
وتردد أن آديل خسرت ما يقرب من 19 كيلوغراماً في الشهور الأخيرة، بحسب تقرير نشرته صحيفة "ديلي مايل" البريطانية.
 
 
وعلّقت أديل على الصور قائلةً: "لقد حاولنا تدمير عيد الميلاد، لكن نمت قلوبنا! شكرًا لحضوركم حفلي وجعلنا نشعر بأننا أطفال"، مضيفةً: "عيد ميلاد سعيد وعطلة سعيدة للجميع".
 
وتفاعل الناشطون مع صور النجمة البريطانية على نطاق واسع، حيث أبدوا إعجابهم بمظهرها الجديد. ما رأيكم؟ 
 
 

المصدر: فوشيا