لا يجبرنا الطقس البارد على ارتداء المزيد من الملابس فحسب، ولكنه يجعلنا نتناول المزيد من الطعام أيضاً حتى ولو لم نشعر بالجوع. هذا ما يؤكده كثيرون.

وبحسب الأبحاث قد يكون علم الوراثة أحد الأسباب المسؤولة عن هذه الظاهرة، إلا أن أسباباً عديدة أخرى قد تقف وراءها أيضاً.

تعرّفوا في ما يلي إلى الأسباب التي من شأنها أن تدفعنا لتناول المزيد من الطعام في فصل الشتاء:

1- درجات الحرارة

مع انخفاض درجات الحرارة، يتطلب الجسم المزيد من السعرات الحرارية لإنتاج الطاقة، لذا فإنه يرسل إشارة إلى الدماغ لارتداء المزيد من الملابس وتناول المزيد من الأطعمة المحملة بالسعرات الحرارية.

2- الجفاف

يميل الإنسان إلى شرب كميات أقل من الماء في الشتاء، مما يؤدي إلى نقص كمية السوائل في الجسم، وبسبب ارتداء ملابس كثيرة والبقاء في أماكن دافئة معظم الوقت، قد تعاني أجسامنا من الجفاف. وهنا قد يخلط جسمنا بين الشعور بالعطش والجوع، مما يؤدي إلى تناول المزيد من الطعام.

3- كآبة الشتاء

تشير الدراسات إلى أن الكثير من الأشخاص يعانون من الاضطراب العاطفي الموسمي والمشاعر السلبية بسبب أجواء الشتاء الكئيبة، مما يجعلهم يفرطون في تناول الطعام كطريقة للتنفيس عن مشاعرهم.

المصدر: 24