عمد المحتجون، في طرابلس، منذ الصباح الباكر، إلى التجمع أمام المدارس والجامعات والمعاهد والمؤسسات العامة والدوائر الحكومية، ومنعوا الطلاب والموظفين من الدخول إلى صفوفهم ومكاتبهم، لا سيما في مرفأ طرابلس، حيث إعتصموا أمام البوابة الخارجية للمرفأ، مانعين السيارات والشاحنات من الدخول إلى حرمه، وسط إنتشار كثيف للعناصر الأمنية والعسكرية. كذلك منعوا عدد من الموظفين في سنترال المدينة و"شركة قاديشا" ومكاتب "أوجيرو"، من الدخوال إلى عملهم.

المصدر: النشرة