ذكرت الشرطة الهولندية أن عملية الطعن التي نفذت، يوم 29 نوفمبر، وسط مدينة لاهاي وأسفرت عن سقوط 3 جرحى لا تحمل أي طابع إرهابي.

وقالت شرطة المدينة، في بيان أصدرته اليوم الأحد: "اعتقلنا أمس المشتبه فيه بتنفيذ عملية الطعن في شارع غروت ماركسترات في لاهاي. وحتى الآن لم يتم تحديد أي أدلة تشير إلى وجود دوافع إرهابية".

وأضافت أنها لا تزال تحقق في دوافع هذا الهجوم، الذي نفذ في أحد أبرز الشوارع التجارية بلاهاي، مساء الجمعة السوداء.

ويوم السبتن أعلنت الشرطة اعتقال المشتبه فيه بتنفيذ الهجوم، الذي أدى إلى إصابة 3 مراهقين، موضحة أنها عثرت عليه في ملجأ للمتشردين وهو رجل في الـ 35 عاما من عمره وتم استجوابه لاحقا.

المصدر: RT + وكالات