يشعر مدرب المنتخب اليمني، سامي العناش، بالإحباط عقب الخسارة بستة أهداف نظيفة أمام منتخب قطر يوم الجمعة في ثاني جولات المجموعة الأولى بكأس الخليج 24 المقامة على أرض الأخير.

وقال العناش إن الهدف الأول لأصحاب الأرض جاء من خطأ فادح ارتكبه لاعبوه، وإن المنتخب القطري استفاد من إتقان التسديد من خارج منطقة الجزاء حيث سجل عدة أهداف بهذه الطريقة، مشيرا إلى أن "قطر أفضل بالتأكيد ولديها مقومات أكبر منا بكثير".

واعترف المدرب بأن الهزيمة بستة أهداف ثقيلة، لكنه أشار إلى وجود تحسن في أداء لاعبيه مقارنة بالمباراة الأولى، التي خسرها الفريق أمام الإمارات بثلاثة أهداف دون رد، متعهدا بمزيد من التطور في اللقاء المقبل حتى لو كان شرفيا.

وعن احتمال استقالته بعد خسارتين متتاليتين وخروجه من البطولة، قال: "العمل في هذه الظروف صعب جدا ولم أقرر مستقبلي حتى الآن. المباراة كانت مؤلمة للغاية لكن أحاول المحافظة على آمالي في الفترة المقبلة".

يذكر أن العنابي حصد أول ثلاث نقاط له في البطولة ليتساوى مع منتخب الإمارات قبل اصطدامهما في الجولة الأخيرة في الصراع على بطاقة التأهل الثانية إلى نصف النهائي، بعدما ضمن العراق صدارة المجموعة برصيد 6 نقاط.