أصدر رئيس حكومة إقليم كردستان العراق، مسعود البارزاني، اليوم السبت، بيانا حول الأوضاع الراهنة في العراق.

وأشار البارزاني إلى أنه يتابع باهتمام التطورات الأخيرة للوضع في العراق ويرحب بأي خطوة من شأنها أن تحل الأزمة، وذلك بحسب شبكة "روداو" الإخبارية.

وذكر رئيس حكومة كردستان العراق، في بيانه، أن "أي تغيير يجب أن يراعي حقوق كل المكونات وأن يكون كل تغيير وفقاً للآليات الدستورية. وأن يكون الهدف منه إرساء الأمن والاستقرار وسيادة القانون وتحقيق المطالب المشروعة للجماهير المظلومة".

واختتم بيانه بالقول "من هنا ندين العنف المستمر وقتل الأبرياء، ونعزي ذوي الشهداء ونرجو الشفاء العاجل للجرحى".

ويشهد العراق، منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وقد قتل ما لا يقل عن 350 شخصا منذ بدء أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط صدام حسين عام 2003.


sputnik news