حذر خبير في النوم من تشغيل التدفئة طوال الليل على صحة النائم في الغرفة.وقال جيمس ويلسون إن النوم مع التدفئة المركزية في الشتاء، يمكن أن يسبب مشاكل صحية، لأنه يشجع "تقلبات درجات الحرارة الكبيرة" التي تجد أجسامنا صعوبة في التعامل معها.

وقد تؤدي هذه التقلبات إلى صعوبات في النوم، أو إعاقته وتقطعه. وبدلاً من تدفئة غرفة النوم، ينصح ويسلون بإبقاء غرفة النوم أكثر برودة من بقية المنزل، ليشجع انخفاض الحرارة الأساسية للجسم إلى الدرجة التي نحتاجها للنوم.


وأوضح ويسلون "غالبًا ما يتم إخبارنا بأن حرارة غرفة النوم يجب أن تكون من 16 إلى 18 درجة مئوية، ولكن بالنسبة للبعض هذه الأجواء باردة للغاية ولا يمكن تحملها، لذلك فمن الأفضل التركيز بدلاً من ذلك على أن تكون غرفة النوم أبرد من بقية المنزل".

وأكد ويسلون أن درجة الحرارة الأكثر أهمية للنوم، هي درجة الحرارة بين المرتبة واللحاف، والتي يجب أن تتراوح بين 27 و 29 درجة مئوية.

المصدر: موقع 24