ارتفعت الأسهم اليابانية للجلسة الرابعة على التوالي اليوم الأربعاء بفضل توقعات متزايدة باقتراب الولايات المتحدة والصين من إبرام اتفاق لخفض التصعيد في الحرب التجارية بينهما.

وأغلق المؤشر نيكي مرتفعا 0.28 بالمئة إلى 23437.77 نقطة، وقادت الشركات المرتفعة في قطاعي تكنولوجيا المعلومات والمعدات الصناعية المكاسب. وارتفع المؤشر القياسي 16.78 في المئة منذ بداية العام الجاري.

وواصلت أسهم طوكيو المكاسب تمشيا مع ارتفاع الأسهم على مستوى العام بعدما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الثلاثاء إن واشنطن في "المخاض الأخير" من العمل على اتفاق من شأنه نزع فتيل حرب تجارية مستمرة منذ 16 شهرا مع بكين.

ومحليا، تلقت الأسهم اليابانية دعما من تزايد فرص التحفيز المالي. وقال مسؤول كبير في الحزب الحاكم اليوم الأربعاء إنه يعتقد أن الحكومة تسعى جاهدة لتجميع حزمة إنفاق تحفيزي بقيمة عشرة تريليونات ين (92 مليار دولار) تقريبا.

وتقدمت 150 سهما على المؤشر نيكي مقابل تراجع 72.

وتصدرت شركة سكرين هولدينجز لإنتاج معدات تصنيع أشباه الموصلات قائمة الأسهم الرابحة بالنسبة المئوية إذ صعدت أسهمها 4.56 في المئة تلتها شركة هيتاشي لمعدات البناء التي ارتفعت أسهمها 3.78 في المئة. وتصدرت شركة خدمات الإنترنت زد هولدينجز قائمة الأسهم الخاسرة بالنسبة المئوية إذ تراجعت أسهمها 3.13 في المئة تلتها شركة الإنشاءات والهندسة جيه.جي.سي هولدينجز التي خسرت أسهمها 2.64 في المئة.

وصعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.31 بالمئة إلى 1710.98 نقطة.

المصدر: الاقتصادية