ويلي ميرفي امرأة تبلغ من العمر 82 عاما تعيش بمفردها وهي أصلا لاعبة كمال أجسام حائزة جوائز ولديها أعصاب فولاذية.

فقد أبلغت ويلي ميرفي شبكة "دبليو إتش إيه إم" بأنها كانت تستعد للنوم يوم الخميس الماضي في منزلها الكائن في روتشستر بنيويورك عندما طرق رجل بابها وقال إنه بحاجة إلى سيارة إسعاف.

اتصلت ميرفي بالشرطة لكنها لم تفتح الباب. وقرر الرجل اقتحام المنزل.

وقالت ميرفي إنها ضربته بطاولة، وسكبت شامبو على وجهه، وظلت تضربه بمكنسة حتى وصلت الشرطة.

تم إرسال الرجل إلى المستشفى.

ونشرت الشرطة تغريدة مع صورة لمورفي، واصفة إياها بأنها "قاسية مثل المسامير".

وتتمرن ميرفي يوميا تقريبا في صالة الألعاب الرياضية في روتشستر، وقالت إنها يمكن أن تصل بوزنها إلى 225 رطل بلياقة كاملة.

المصدر: سكاي نيوز