أعلن قائد القوات البرية في الجيش الروسي، أوليغ ساليوكوف، أن الحكومة الروسية وقعت عقودا لتزويد جيش البلاد بمجموعة من الدبابات والمدرعات القتالية الحديثة.

وفي مقابلة صحفية قال ساليوكوف: "لقد تم توقيع عقود حكومية لتزويد الجيش الروسي بمدرعات بوميرانغ وأرماتا وكورغانيتس-25، وما تزال الاختبارات تجرى لتطوير نماذج واعدة من هذه الآليات، لتكون أفضل من شبيهاتها الأجنبية، ومنافسة لها لعشرات السنين القادمة".

وتأتي عمليات التسليح المذكورة ضمن برنامج إصلاح عسكري واسع بدأته روسيا عام 2008، وخصصت له عام 2010 قرابة 317 مليار دولار، بهدف تجديد 70% من المعدات العسكرية في جيش البلاد حتى عام 2020.

أما عربات "بوميرانغ" التي يعتزم الجيش الروسي الحصول على نسخ محدثة منها فهي ناقلة جنود مدرعة محمولة على 8 عجلات، زودت بهيكل قادر على حماية الجنود من طلقات الأسلحة النارية الخفيفة والمتوسطة وشظايا القنابل والألغام. وتسلحت هذه العربات بمدفع رشاش من عيار 30 ملم، ومدفع رشاش من عيار 7.62 ملم، و4 قواذف لصواريخ "كورنيت" الموجهة.