تتجه الإدارة الأميركية إلى فرض مزيد من العقوبات على إيران، حسبما أعلن وزير الخزانة الأميركي، ستيفن منوتشين.

وقال منوتشين خلال زيارة لإسرائيل «نفذنا حملة الضغوط القصوى للعقوبات، ولقد نجحت وتنجح وتحد من الأموال»، بحسب رويترز.

وأدلى منوتشين بهذه التصريحات للصحفيين الواقفين بجوار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي حثه على زيادة الضغوط على إيران، موضحاً «سنواصل الضغط أكثر وأكثر، أتيت لتوي من غداء عمل إيجابي للغاية مع فريقك. أعطانا مجموعة من الأفكار المحددة جدا التي سنتابعها».

وكانت العقوبات الأخيرة التي أعلن عنها مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (OFAC) التابع لوزارة الخزانة الأميركية، في 20 أيلول، قد استهدفت كلا من البنك المركزي الإيراني وصندوق التنمية الوطني الإيراني وشركة «اعتماد تجارت بارس».

في سياق آخر، أعلن وزير الخزانة الأميركية، ستيفن منوشين، في وقت سابق، أن الولايات المتحدة قد تفرض عقوبات إضافية على تركيا، إذا لم توافق أنقرة على إنهاء هجومها العسكري في شمال سوريا.

ونقلت وكالة «فرانس برس» عن منوشين، قوله: «سوف يتم فرض عقوبات إضافية إذا لم يتفقوا على وقف لإطلاق النار».