تداول بعض مواقع التواصل الاجتماعي أن «إدارة شركة طيران الشرق الأوسط « MEA » هدّدت الموظفين الذين يشاركون في التظاهرات بالطرد من الخدمة».

وفي هذا الاطار، أوضحت الشركة أن «هذا الخبر عارٍ عن الصحة جملةً و تفصيلاً، إذ أن «الشركة تحترم حرية التعبير غير أن هناك تعميماً سابقًا في العام 2017 وآخر مطلع العام 2019 ينصّ على احترام التعبير شرط عدم الإساءة إلى الرموز الدينية والسياسية، وذلك حفاظاً على مصلحة الشركة والعائلة الواحدة داخل الشركة، وتفادياً لأي سوء تفاهم يمكن أن ينتج عن ذلك».