العمال الزراعيون: للكفّ عن قطع الطرق

دعت نقابة العمال الزراعيين في بيان، «الحراك الشعبي إلى الكفّ عن قطع الطرق وإحراق الإطارات لأنه أصبح يؤثر سلباً على المزارعين ولا يجوز قطع الطرق لتحقيق المطالب، على رغم مشروعيّة تلك المطالب».

وحيّت «الجيش اللبناني وسائر القوى الأمنية التي تقوم بواجباتها بفتح الطرق».

ناشدت نقابة مستوردي ومصدري الخضار والفاكهة القوى الأمنية والاهالي «تسهيل مرور السيارات والشاحنات المحملة بالمواد الزراعية من خضار وفاكهة المتوجهة الى الأسواق المحلية لأن الكثير من هذا الانتاج الزراعي لا يتحمل التأخير في تصريفه، ما يلحق الضرر بالمزارع اللبناني وكذلك بعدد من الحاويات والشاحنات المبردة المحملة بالخضار والفاكهة والمعدة للتصدير الى الخارج عن طريق مرفأي بيروت وطرابلس ومطار رفيق الحريري الدولي وعلى الحدود البرية وهي كلها مرتبطة بمواعيد محددة للتحميل اما على البواخر أو على الطائرات وبالتالي لا يمكن التأخر في ايصالها».

وتمنت النقابة «تحديد وقت معين للسماح بمرور كافة هذه الشاحنات حتى تصل الى الأماكن المقصودة في الوقت المناسب لعدم إلحاق الضرر الكبير بالمزارع والمصدّر في لبنان على السواء».