ذكرت مصادر متطابقة أن شركة النفط العملاقة أرامكو السعودية تعتزم إطلاق الطرح العام الأولي في كانون الأول أو كانون الثاني المقبلين بدلا من تشرين الثاني.

وقالت المصادر إن أرامكو تريد الانتظار حتى تتمكن من تقديم معلومات وافية عن أحدث أرباحها الفصلية في الربع الثالث من العام الجاري. ومن المحتمل أن تجمع أرامكو في طرحها المرتقب نحو 20 مليار دولار.

ونقلت الصحيفة عن أحد المصادر قوله إن إعلان الطرح العام الأولي أن الإدراج تأجل "لأسابيع". ويرى المستثمرون السعوديون في الطرح العام الأولي فرصة لتملك جزء من درة تاج المملكة.

كان رئيس مجلس إدارة شركة أرامكو السعودية، ياسر الرميان، قد صرح قبل يومين أن إعلان أرامكو عن نية الطرح الأولي "قريب جدا جدا".

وتسعى الرياض إلى بيع نحو 3% من أسهم شركة أرامكو محليا في سوق تداول، وفقاً لصحيفة "فاينانشال تايمز" التي أكدت أن الطرح الداخلي في السوق المحلية أولوية، وسيلحق ذلك طرح في أحد الأسواق العالمية.

وأكد مسؤولو بنوك محليين أن الطلب الداخلي على أسهم الشركة قويا. وتتوقع البنوك السعودية أن تقرض المستثمرين بقوة لكي يستطيعوا تمويل شراء أسهم شركة أرامكو.

وتقوم البنوك أيضا بتحضير سيولة لتمويل المستثمرين الأفراد الذين سيتقدمون لشراء أسهم الشركة خلال الطرح.

المصدر: العربية