قرر الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، الحفاظ على أحد نجوم الفريق حتى نهاية الموسم المقبل.

ووفقًا لصحيفة «ذا صن» البريطانية، فإن غوارديولا قرر تمديد عقد فرناندينيو، لاعب وسط السيتي، الذي ينتهي في الصيف المقبل، وذلك لمدة 12 شهرًا إضافية.

وجاء قرار غوارديولا، حتى ينجح السيتي في سد الفجوة التي ظهرت داخل وخارج الملعب هذا الموسم لحامل لقب البريميرليغ، بسبب رحيل قائد الفريق السابق فينسنت كومباني.

وأشارت إلى أن إدارة مانشستر سيتي تخطط لعقد جلسة مع فرناندينيو بعد أعياد الميلاد، لمناقشة شروط التجديد لمدة موسم واحد.

وكان فرناندينيو، قد أجبر مؤخرًا على اللعب في قلب الدفاع لسد العجز في ذلك المركز، بسبب إصابة أكثر من لاعب في الخط الخلفي للسيتي.

وأوضحت «ذا صن» أن انخفاضًا طفيفيًا في الراتب الحالي للاعب مرتبط باستمراره داخل الفريق الإنكليزي، إذ يبلغ راتبه الحالي 120 ألف إسترليني في الأسبوع.