قال رئيس حزب "الكتائب اللبنانية" النائب سامي الجميل "إننا نؤيد التحرك ولن نسيسه وندعو أنصارنا للتحرك السلمي لتغيير السلطة الحالية"، مشيراً إلى أنه "زاد الدين العام أكثر من 25% لأن هذه السلطة سلطة محاصصة ومتاجرة بحياة الناس"، لافتاً إلى ان "الحكومة غير قادرة على إنقاذ البلاد ويجب تشكيل حكومة انتقالية حيادية من مختصين".

وأضاف الجميل في حديث لقناة "سكاي نيوز"، أنه "يجب القيام بإصلاحيات اقتصادية والتحضير لانتخابات نيابية مبكرة"، معتبراً أن "مهلة رئيس الحكومة سعد الحريري تهدف للتوافق بين الأفرقاء في السلطة الحاكمة على المحاصصة وليس لتلبية مطالب الشعب"، موضحاً أن "الإصلاحات لا تعني فرض الضرائب على الشعب".

وشدد على أنه "يجب تنظيف القطاع العام من المحسوبيات ووقف طرق الهدر والفساد"، مؤكداً على "إننا نرفض أي ضرائب قبل وقف الفساد ومنع الهدر"، مشيراً إلى أن "الحكومة مسؤولة عمّا وصل إليه البلد والجميع صوّت على الضرائب ويغطون المحاصصة".

ولفت إلى أن "الشعب اللبناني يرد على الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله من خلال انتفاضته ضد سياساته وسياسة الحكومة"، مؤكداً "إننا أمام منظومة سياسية متمسكة بالسلطة وتقمع شعبها منذ فترة طويلة"، لافتاً إلى أن "المنظومة الحاكمة لن تخرج من السلطة بسهولة"، مضيفاً "نفهم تمسك نصرالله بالسلطة لأنه هو من صنعها"، مشدداً على أنه "على حكومة الحريري الرحيل لتشكيل حكومة جديدة تعيد الثقة للشعب اللبناني".