أعلنت لجنة تحقيقات روسية أن ما لا يقل عن 11 شخصا لقوا حتفهم، صباح السبت، بعد انهيار أحد السدود في منجم ذهب في سيبيريا على بعد نحو 160 كيلومترا جنوبي مدينة كراسنويارسك.

وقال محققون محليون في بيان "قُتل 11 شخصا في الحادث وفقا للمعلومات المبدئية ونُقل 14 عاملا مصابا إلى المستشفيات".

وذكرت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء نقلا عن خدمة الطوارئ أن هناك ما يزيد على 12 عاملا في عداد المفقودين.

ونقلت الوكالة عن مسؤول محلي قوله إن الأمطار الغزيرة تسببت على ما يبدو في تآكل السد.