شدد الرئيس العراقي برهم صالح، اليوم الخميس، على ضرورة إيقاف العمليات العسكرية التركية في سوريا وتدارك الكارثة الإنسانية في مناطق النزاع بصورة عاجلة.

وأكد صالح، اليوم الخميس، خلال استقباله وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، في بغداد، إن التوغل العسكري التركي في شمال سوريا سيقوض جهود المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب.

وكان لودريان التقى اليوم في بغداد نظيره وزير الخارجية العراقي محمد الحكيم، وأكد أن فرنسا ستدعو لاجتماع عاجل للتحالف الدولي لبحث التدخل التركي في شمال شرقي سوريا، مشددا على أن "التحالف الدولي عازم على منع ظهور داعش مرة أخرى".

وكرر لودريان دعم فرنسا للسلطات العراقية، مشيرا إلى ضرورة أن يجتمع التحالف الدولي لمناقشة خطر التوغل التركي ومنع عودة "داعش".

المصدر: RT