بعد موسم استثنائي أنهاه ليفربول بطلا لدوري أبطال أوروبا، حقق نجم الفريق الإنكليزي الشاب ترنت ألكسندر أرنولد إنجازا شخصيا أدخله إلى موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية.

وكشفت تقارير صحفية بريطانية أن الظهير الأيمن الدولي نجح خلال الموسم الماضي من الدوري الإنكليزي الممتاز، في صناعة 12 هدفا، وهو أعلى رقم يحققه مدافع في موسم واحد على مدار تاريخ البطولة.

وكان الرقم السابق، صناعة 11 هدفا، مسجلا باسم أندي هينشكليف مدافع إيفرتون، المنافس الرئيسي لليفربول في المدينة البريطانية، قبل أن ينجح أرنولد (21 عاما) في تخطيه.

وقال نجم المنتخب الإنكليزي عقب دخوله موسوعة "غينيس": "إنه شرف. دائما أتطلع للتفوق ومساعدة فريقي لخلق أكبر عدد من الفرص"، مؤكدا أنه لم يكن ليحقق هذا الرقم لولا تعاون زملائه.

وقدم أرنولد موسما مميزا مع ليفربول خلال الموسم الماضي، سواء في الدوري المحلي أو دوري أبطال أوروبا، ولا تنسى الجماهير دوره المميز في المباراة التاريخية أمام برشلونة الإسباني، في إياب نصف نهائي المسابقة القارية.

المصدر: سكاي نيوز