أعلن وزير الصناعة والتجارة الروسي، دينيس منتوروف، أن روسيا معنية بالتعاون مع الإمارات العربية في مجال تصميم و تصنيع طائرة الركاب الفاخرة فوق الصوتية من طراز "تو – 160".

ونقلت بوابة "مستقبل روسيا، المشاريع الوطنية" الإلكترونية عن، منتوروف، قوله إن دولة الإمارات العربية المتحدة تستثمر أموالها في المشروع الذي يقضي بإنتاج الطائرات الجاهزة تماما لتقوم بتسويقها.

وأضاف، منتوروف، أن مثل هذا الطائرة التي تتسع لـ16 – 19 راكبا  يمكن أن ترى النور بحلول عام 2027، مشيرا إلى أن سرعة الطائرة قد تبلغ ألفين أو ثلاثة آلاف كيلومتر في الساعة.

ويتماشى تصميم وتصنيع طائرة الركاب فوق الصوتية تماما مع أهداف المشروع القومي الروسي "التكامل الدولي وتصدير المنتجات"، بحسب وزير الصناعة.

جدير بالذكر أن طائرة "تو-160" هي طائرة عسكرية استراتيجية يتم تحديثها حاليا في مصلحة وزارة الدفاع الروسية. وكان الرئيس فلاديمير بوتين قد اقترح العام الماضي أثناء زيارته الميدانية لشركة " توبوليف" المصنعة لتلك الطائرات بتحويل الطائرة العسكرية إلى مدنية فاخرة تتسع لعدد محدود من الركاب.

المصدر: لينتا. رو