أوقفت لعبة الفيديو الشهيرة "فورتنايت" مؤقتا بمبادرة من مطوّرها "إيبيك غيمز"، وذلك قبل الصدور الوشيك للنسخة الجديدة، ما أثار استياء ملايين اللاعبين الشغوفين بها.

وكانت "إيبيك غيمز" قد أعلنت أن الموسم العاشر من اللعبة ينتهي في الثالث عشر من أكتوبر، إلا أنها وضعت مكان هذه النسخة صورة لثقب أسود مساء الأحد، من دون تقديم تبريرات.

ونشر عدّة لاعبين تسجيلات تظهر هذا الثقب الأسود يمتصّ تدريجا تصاميم المرحلة التي بلغوها قبل أن يضع حدا لشوطهم.

وعبّر بعض اللاعبين عن استيائهم من هذه الخطوة على مواقع التواصل الاجتماعي، في حين أشاد آخرون بما اعتبروه ضربة ترويجية للجزء الجديد، وفق ما ذكرت "فرانس برس".

وتجذب لعبة "فورتنايت" التي أطلقت في يوليو 2017 نحو 250 مليون لاعب، من خلال عرض تحديثات منتظمة لدرجة أنها قدمت 10 مواسم في 28 شهرا لا غير.

ويعزى نجاح اللعبة إلى نسختها المجانية التي تتيح إجراء مشتريات تتوافق مع مجريات اللعبة، فضلا عن إمكانية ممارستها عبر الإنترنت على كل المنصات الإلكترونية، من الكمبيوتر إلى الهاتف الذكي مرورا بجهاز اللعب.

سكاي نيوز