كشفت تقارير خليجية مؤخرا، عن كواليس حفل المطربة المصرية، شيرين عبد الوهاب، الذي أحيته في جدة مؤخرا، ونفت فيه أنها حامل من زوجها المطرب حسام حبيب.

وعلى الرغم من إعلان شيرين عبد الوهاب على هامش حفلها الأخير في جدة، أنها ليست بحامل ونفيها خبر الإجهاض، فإن المطربة المصرية أخذت تصرخ داخل السيارة بعدما داهمتها آلام في بطنها وإحساسها بالغثيان، وذلك أثناء عودتها إلى الفندق مقر إقامتها، بحسب مجلة "زهرة الخليج".

وطلبت شيرين وزوجها حسام حبيب من المسؤولين في شركة "روتانا" إمكانية إحضار طبيب للكشف عليها، وكان هناك اقتراح أن تتوجه من الحفل مباشرة إلى طوارئ أحد المستشفيات، لكنها تمالكت نفسها وصبرت على أوجاعها، حتى استرخت ونامت.

وأعادت هذه الحادثة الطارئة للأذهان خبر الحمل، خاصة أن شيرين في إحدى صورها داخل الكواليس، عندما التقت المطرب السعودي، رابح صقرـ كانت تضع يدها على بطنها، وكان هناك من يقول: "حفل جدة... فال حلو عليك"، وفقا للمجلة الإماراتية.

وكانت شيرين عبد الوهاب نفت حملها على المسرح، خلال حفلها بمناسبة العيد الوطني السعودي في جدة، ومازحتهم قائلة "إني لست بحامل".

كما أكدت في لقاء تلفزيوني، على هامش الحفل أنها لم تكن حاملا، ولم تتعرض للإجهاض، كما نشرت بعض وسائل الإعلام.

وأضافت أن كل ما قيل عن حملها غير صحيح، قائلة: "أقسم بالله لا أكذب، وأقسم بالله اللي بقوله صحيح".

وعلى الرغم من نفي حملها، إلا أنه تم تداول صورة لشيرين عبد الوهاب عبر شبكة الإنترنت، شاركها الصحفي ربيع هنيدي عبر حسابه على "إنستغرام"، والتي تظهر فيها معه إلى جانب زوجها حسام حبيب من حفلها بالسعودية، وهي تضع يدها على بطنها، وعلق كاتبا عليها "مبروك والصورة تتكلم".